الجيش النيجيري ينتشر في مدينة جوس بوسط البلاد
آخر تحديث: 2002/2/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/2/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/1 هـ

الجيش النيجيري ينتشر في مدينة جوس بوسط البلاد

من آثار حرائق مدينة لاغوس النيجيرية (أرشيف)
نشر الجيش النيجيري قواته في بلدة جوس وسط البلاد للحيلولة دون وقوع اشتباكات عرقية بعد أن دمر حريق كبير مركز المدينة التجاري. وكانت أعمال عنف طائفية شهدتها جوس قبل خمسة أشهر أدت إلى مصرع أكثر من خمسمائة شخص.

وقالت السلطات النيجيرية في المدينة إنه ليس لديها أي تقارير بوقوع قتلى أو جرحى من جراء الحريق الذي نشب أمس الثلاثاء.

وأوضح المتحدث باسم ولاية بلاتيو هاريس داورانغ أن الجيش دعي إلى نشر قواته بالمدينة بعد أن تبادل التجار على اختلاف عرقياتهم الاتهامات بالمسؤولية عن نشوب الحريق الذي أتى على أكثر من 1200 محل تجاري إضافة إلى عدد كبير من المحال غير المسجلة قانونيا.

وأكد داورانغ عدم وقوع قتلى في الحريق الذي بدأ بعد منتصف يوم أمس واستمر لأربع وعشرين ساعة قبل أن يتمكن الإطفائيون من إخماده. وقال المتحدث إن قوات الجيش ستبقى منتشرة في المدينة مادامت هناك ضرورة لذلك، في حين قالت الحكومة إن قرار نشر قوات من الجيش جاء لإفشال أي محاولة لاستغلال هذا الظرف.

من جانبه دعا حاكم ولاية بلاتيو جوشوا ديريي مواطني جوس عبر التلفزيون المحلي بأن ينأوا بأنفسهم عن أي أعمال عنف. وكان الرئيس النيجيري أولوسيغون أوباسانجو حذر الأحد الماضي من أن بعض السياسيين يستغلون أعمال العنف العرقية لتحقيق أجندتهم الخاصة.

وتجيء هذه الحرائق ضمن سلسلة من الكوارث التي ألمت بهذه الدولة الأفريقية ذات الكثافة السكانية العالية، وجاءت لاحقة لحرائق مدمرة في مدينة لاغوس نتجت عن انفجار مستودع للأسلحة وسط المدينة في السابع والعشرين من الشهر الماضي، وتسببت تلك الحرائق في مصرع أكثر من ألف شخص، ونشوب أعمال عنف عرقية قتل فيها مائة شخص على الأقل.

المصدر : رويترز