محامو المقرحي يستدعون شاهدين جديدين
آخر تحديث: 2002/2/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/2/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/30 هـ

محامو المقرحي يستدعون شاهدين جديدين

أقارب المقرحي يتظاهرون أمام المحكمة في هولندا (أرشيف)
أعلن محامو الليبي عبد الباسط المقرحي المدان في حادث تفجير طائرة ركاب أميركية فوق بلدة لوكربي بإسكوتلندا عام 1988 أنهم سيستدعون شاهدين آخرين بعد أن وافقت المحكمة التي تنظر في استئناف الحكم المؤبد الصادر في حقه على قبول الاستماع لأدلة جديدة في القضية.

وقال المحامون إن الشاهدين الجديدين هما راي مانلي وهو ضابط أمن في مطار هيثرو بلندن وشخص آخر يدعى فليب رادلي لم تكشف معلومات عنه، كما لم يكشف عن سبب استدعائه للإدلاء بشهادته.

ويتوقع أن يدلي مانلي بشهادته التي تقول إن مخزن الأمتعة التابعة لشركة بان أميركان في مطار هيثرو قد تعرض للسطو قبل أن تقلع طائرة البوينغ 747 في آخر رحلة لها من هذا المطار إلى نيويورك في 21 من ديسمبر/كانون الأول 1988.

وتعرض الأدلة الجديدة أن الحقيبة التي تحوي المتفجرات يمكن أن تكون شحنت على متن الطائرة من لندن مما يدحض الرواية السابقة بأن الحقيبة أرسلت من مالطا إلى لندن عبر فرانكفورت بألمانيا.

وسمحت المحكمة في المقابل للادعاء باستدعاء 11 شاهدا وذلك لمواجهة الأدلة الجديدة. وقال مسؤول في المحكمة إنها ستبدأ في الاستماع للشهود اعتبارا من غد الأربعاء على أن تكون البداية بشهود الدفاع. وكانت محكمة إسكتلندية عقدت في هولندا قد حكمت العام الماضي على المقرحي بالسجن مدى الحياة لدوره في حادث تحطم الطائرة الذي أدى لمقتل 259 شخصا على متنها و11 آخرين كانوا على الأرض.

المصدر : وكالات