شافيز يحذر من مخاطر الوجود الأميركي في كولومبيا
آخر تحديث: 2002/2/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/30 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: الرئيس الفلبيني يعلن انتهاء الحرب في مراوي وتحريرها من تنظيم الدولة
آخر تحديث: 2002/2/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/30 هـ

شافيز يحذر من مخاطر الوجود الأميركي في كولومبيا

هوغو شافيز
أعرب الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز عن قلقه حيال الوجود العسكري الأميركي في كولومبيا، ووصف تنامي هذا الوجود بأنه أمر بالغ الخطورة لكولومبيا ولدول المنطقة جميعا. ويتزامن هذا التحذير مع قيام الكونغرس الأميركي بدراسة مقترح زيادة تمويل الحملة التي يقودها الجيش الكولومبي على المتمردين اليساريين.

وقال شافيز في مقابلة خاصة مع وكالة الصحافة الفرنسية "إنه أمر بالغ الخطورة ليس فقط بالنسبة لكولومبيا بل أيضا بالنسبة لنا وتشاطرنا هذا الرأي جميع الدول المجاورة لكولومبيا".

وردا على سؤال بشأن سيل الانتقادات الأميركية له بما فيها تلك التي عبر عنها وزير الخارجية الأميركي كولن باول، أكد شافيز أن مثل هذه التصريحات ليست جديدة، وأضاف "لدينا علاقات قوية مع الولايات المتحدة التي نصدر إليها يوميا حوالي 1.5 مليون برميل نفط ونريد الحفاظ عليها رغم التعقيد الذي يشوب هذه العلاقات".

وتزامنت تصريحات شافيز مع قيام الكونغرس الأميركي بدراسة تقديم مساعدة عسكرية جديدة بقيمة 98 مليون دولار إلى بوغوتا مخصصة لتدريب الجيش الكولومبي على الدفاع عن أنبوب نفط من هجمات المتمردين اليساريين.

وتدعم واشنطن منذ سنة 2000 خطة كولومبيا في مكافحة المخدرات وتقدم لها 1.3 مليار دولار وذلك من أجل تدمير 160 ألف هكتار من المزارع المخصصة لإنتاج 600 طن من الكوكايين سنويا يصدر ثلاثة أرباعها إلى الولايات المتحدة.

المصدر : الفرنسية