مقتل عشرة من جماعة أبو سياف جنوبي الفلبين
آخر تحديث: 2002/2/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/2/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/28 هـ

مقتل عشرة من جماعة أبو سياف جنوبي الفلبين

جنود فلبينيون يقومون بأعمال الدورية أثناء تدريبات عسكرية أميركية مشتركة في جزيرة باسيلان (أرشيف)
لقي عشرة مسلحين من جماعة أبو سياف مصارعهم في اشتباكات جديدة مع الجيش الفلبيني جنوبي البلاد. من ناحية أخرى قالت دائرة الهجرة الفلبينية إن الشخص الماليزي الذي اعتقل الأسبوع الماضي في الفلبين ليس له علاقة بتنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن وسيتم ترحيله عن البلاد قريبا.

وقال قائد عسكري في جزيرة جولو إن القتال اندلع يوم أمس في قرية نائية قرب بلدة باتيكول في الجزيرة عندما اصطدمت دورية عسكرية تقوم بعمليات تفتيش في المنطقة مع مجموعة مكونة من 80 مقاتلا من جماعة أبو سياف.

وجاء القتال الأخير بعد يومين من مقتل ستة عسكريين فلبينيين بينهم ضابط في معركة مع جماعة أبو سياف. ومن المقرر أن يشارك نحو 600 جندي أميركي في عمليات مع القوات الفلبينية كانت بدأت الأسبوع الماضي وتستمر ستة أشهر للقضاء على المقاتلين الإسلاميين.

من ناحية أخرى حاول مقاتلون من جماعة أبو سياف اختطاف صحفيين أجنبيين أحدهما من كندا والآخر فرنسي من أصل مصري كانا يغطيان التدريبات العسكرية المشتركة بين القوات الأميركية والفلبينية. وأشار متحدث عسكري إلى أن الصحفيين كانا على متن عبارة عندما تقدم منهما مسلحان قالا إنهما من الجيش الفلبيني وأن القيادة أرسلتهما لمساعدتهما ولكن الصحفيين شكا في ذلك واتصلا بالقيادة العسكرية التي أمرتهما بالرجوع من على متن العبارة.

وفي نفس السياق يحقق الجيش الفلبيني في ما إذا كانت صحفية فلبينية من مانيلا مفقودة منذ 19 يناير/كانون الثاني الماضي جنوبي البلاد قد اختطفت من قبل مقاتلين إسلاميين طالبوا بفدية قدرها 40 مليون بيسو ما يعادل 784 ألف دولار أميركي.

وأوضح قائد عسكري فلبيني إن الصحفية اتصلت به يوم الجمعة وطلبت منه المساعدة, مشيرة إلى أن خاطفيها ليسوا من جماعة أبو سياف وأنها كانت في طريقها للقاء مجموعة من مقاتلي أبو سياف عندما اختطفت.

ترحيل ماليزي
من ناحية أخرى قال مسؤولون في دائرة الهجرة بالفلبين إن الرجل الماليزي الذي اعتقل في الفلبين الأسبوع الماضي وبحوزته 104 جوازات سفر و50 ألف دولار ليس لديه أي علاقة مع تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن. وأوضحت أنها سترحله من البلاد قريبا لانتهاكه قوانين العملة المحلية.

وكان المدعو عزمي صالح اعتقل الخميس وهو يحاول أن يستقل طائرة الخطوط الجوية الكويتية المتوجهة إلى تايلند, وقالت هيئة الهجرة إنه بعد التحقيقات تبين أن الرجل يعمل وكيلا للسفريات وكان يجهز تأشيرات لمجموعة من الحجاج الماليزيين إلى مكة عن طريق الفلبين التفافا على المقاعد المحدودة للحجاج في ماليزيا.

غلوريا أرويو
من ناحية أخرى اعتقلت قوات الأمن الفلبينية رجلا وبحوزته سكين كان يهم بتسلق جدار لمدرسة بإقليم أنتيك الواقع على بعد 275 كلم جنوبي مانيلا قبل وقت قصير من وصول الرئيسة الفلبينية غلوريا أرويو إلى المنطقة بطائرة مروحية.

وقال قائد أمن الرئيسة إن الرجل يبدو مختلا عقليا وكان يرتدي ملابس شرطة وإنه كان سعيدا بوصول الرئيسة للمنطقة. واستبعد المسؤول الأمني أن تكون تلك محاولة اغتيال. وقد اعتقل الرجل على بعد نحو 100 متر من المكان الذي حطت به المروحية حيث من المقرر أن تلتقي الرئيسة الفلبينية بمسؤولين محليين في المنطقة.

المصدر : وكالات