اعتقالات في صفوف المعارضة البنغالية بعد سلسلة تفجيرات
آخر تحديث: 2002/12/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/12/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/5 هـ

اعتقالات في صفوف المعارضة البنغالية بعد سلسلة تفجيرات

ممرضات يقمن بعلاج جرحى انفجار في بنغلاديش أمس

اعتقلت الشرطة في بنغلادش نحو 50 معارضا في العاصمة داكا بينهم شخصيات بارزة وصحفيون للاشتباه بقيامهم بأنشطة مناهضة للدولة, وذلك بعد سلسلة انفجارات استهدفت أربعة دور للسينما في بلدة ميمنشنغ وأسفرت عن مقتل 17 وإصابة 300 شخص على الأقل.

وقالت الشرطة إن من بين المعتقلين وزير التجارة السابق طفيل أحمد، وهو زعيم بارز لرابطة عوامي أكبر حزب معارض في البلاد, بالإضافة إلى أمين لجنة الرعاية الاجتماعية بالرابطة موكول بوسي, وأمين لجنة تنظيم أنشطة الرابطة في داكا الشيخ فضل الرحمن, بالإضافة إلى شهريار كبير وهو كاتب صحفي وناشط في مجال حقوق الإنسان. وأضافت دون الخوض في التفاصيل إن طفيل اعتقل في قضية قتل وقعت عام 1996.

وقال أحد ضباط الشرطة إن المحتجزين اعتقلوا بمقتضى مواد القانون الجنائي المتعلقة بالاشتباه بالتورط في أنشطة مناهضة للدولة.

من جانبها قالت رابطة عوامي إن اعتقال زعمائها ونشطائها يهدف إلى القضاء على المعارضة في البلاد.
وأوضح محمد حنيف زعيم الرابطة ورئيس بلدية داكا السابق للصحفيين أن هذا انتهاك واضح للأعراف الديمقراطية وانتهاك لحقوق الإنسان يهدف لتدمير المعارضة.

وكانت دور العرض السينمائي في بلدة ميمنشنغ على 150 كلم إلى الشمال من العاصمة التي تعرضت لهجمات بالقنابل تضم نحو ألفي شخص جاؤوا لمشاهدة الأفلام في عطلة عيد الفطر.

وأوضح مسؤول في الشرطة أن 21 شخصا بينهم بعض الطلاب اعتقلوا في ميمنشنغ وأنه يجري استجوابهم، مشيرا إلى أن قوات الأمن أوقفت في العاصمة داكا 39 من أعضاء حزب رابطة عوامي مساء السبت.

المصدر : رويترز