تفجير حافلة بنيبال يسفر عن خمسة قتلى
آخر تحديث: 2002/12/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/12/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/4 هـ

تفجير حافلة بنيبال يسفر عن خمسة قتلى

سيدة في حالة إغماء بعد إصابتها في انفجار بكتماندو (أرشيف)
قتل خمسة أشخاص وأصيب أكثر من 30 آخرين في انفجار حافلة للركاب شرق نيبال أمس الأحد.

واتهم مسؤول في الشرطة المتمردين الماويين بتدبير الانفجار، مؤكدا أنهم نصبوا كمينا للحافلة قرب بلدة كاركاري بمنطقة سندولي التي تبعد 100 كلم شرق العاصمة كتماندو في ساعة مبكرة من صباح الأحد.

وأضاف أن التفجير أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين وجنديين وإصابة 30 على الأقل كانوا على متن الحافلة. وقد وصلت تعزيزات من الشرطة إلى موقع الهجوم وبدأت حملة تمشيط للمنطقة بحثا عن منفذيه.

من جهة أخرى اتهمت الشرطة المتمردين الماويين بتفجير قنبلة في مطعم على مشارف كتماندو في ساعة متأخرة من مساء السبت، مما أسفر عن إصابة 11 شخصا.

ويأتي ذلك بعد أقل من أسبوع من دعوة حزب نيبال الشيوعي الذي يعتبر الواجهة السياسية للماويين، إلى إجراء محادثات مع حكومة نيبال لإنهاء حركتهم المستمرة منذ ست سنوات ضد الملكية الدستورية. وتعهد الماويون بوقف الهجمات ضد محطات الكهرباء ووسائل المواصلات ومنشآت الاتصالات.

وتقول الحكومة إنها مستعدة لعقد محادثات مع الماويين، لكنها تصر على أن يقدم المتمردون الذين يقاتلون بهدف الإطاحة بالنظام الملكي اقتراحا رسميا بإجراء محادثات.

ويقاتل الماويون منذ عام 1996 لإقامة نظام جمهوري شيوعي في نيبال حيث سقط أكثر من 7200 قتيل في أعمال العنف.

المصدر : وكالات