بول وولفويتز
أكد مساعد وزير الدفاع الأميركي بول وولفويتز أن تركيا تدعم الولايات المتحدة في الأزمة مع العراق، وستشارك في أي عملية عسكرية محتملة ضد هذا البلد.

وقال وولفويتز في تصريحات صحفية بأنقرة إنه تلقى تأكيدات قوية جدا بدعم تركيا للولايات المتحدة في هذه الأزمة مع العراق، وأضاف أن ذلك يوجه رسالة قوية جدا للرئيس العراقي صدام حسين بأن الأسرة الدولية تحاصره وعليه أن يختار بين إزالة أسلحته أو إجباره على إزالتها.

وأكد وولفويتز الذي يلتقي اليوم أعضاء هيئة الأركان التركية أن الولايات المتحدة لم تطلب بعد دعما عسكريا محددا من تركيا, موضحا أن الجانبين سيباشران على الفور محادثات عملية جدا عن القواعد التي يمكن استخدامها ونوع القوات التي يمكن نشرها والمال اللازم لذلك.

وأشار المسؤول الأميركي إلى أن تحديث بعض القواعد العسكرية في تركيا يحتاج إلى مئات الملايين من الدولارات.

أردوغان يزور واشنطن

رجب طيب أردوغان

وفي سياق آخر أعلن متحدث باسم حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا أن الرئيس الأميركي جورج بوش وجه دعوة لزعيم الحزب رجب طيب أردوغان لزيارة الولايات المتحدة قبل قمة الاتحاد الأوروبي التي ستعقد في كوبنهاغن يومي 12 و13 ديسمبر/ كانون الأول الحالي.

وأوضح المتحدث أن وولفويتز الذي يزور تركيا حاليا نقل الدعوة إلى أردوغان أثناء اللقاء الذي عقد بينهما أمس الثلاثاء في أنقرة، مشيرا إلى أن أردوغان سيتوجه إلى واشنطن يوم العاشر من الشهر الحالي لإجراء المحادثات المرتقبة مع الرئيس بوش.

يشار إلى أن الولايات المتحدة تبذل جهودا حثيثة لدخول تركيا حليفتها الإستراتيجية في المنطقة إلى الاتحاد الأوروبي, وتطالب أنقرة مقابل ذلك بتقديم الدعم لها في العملية العسكرية الأميركية المحتملة على العراق.

المصدر : وكالات