الأمير تشارلز
ذكرت الصحف البريطانية اليوم الأحد أن ولي عهد بريطانيا الأمير تشارلز تخلى عن زيارة كان من المقرر أن يقوم بها مطلع العام المقبل إلى الولايات المتحدة.

وجاء ذلك بعدما اعتبر البيت الأبيض أن الزيارة في غير محلها, نتيجة مواقف ولي العهد البريطاني من تدخل عسكري محتمل في العراق.

فقد كتبت صحيفة ذي ميل أون صنداي في مقال بصفحتها الأولى أن مسؤولين كبارا في إدارة (الرئيس الأميركي جورج) بوش أشاروا إلى أن هذه الزيارة ستكون "غير مجدية بتاتا", بعد نشر تصريحات للأمير تشارلز أعرب فيها عن مخاوفه من أن تحدث حرب في العراق شرخا خطيرا بين الدول الغربية والعالم الإسلامي.

ونقلت هذه الصحيفة عن مصدر حكومي بريطاني قوله إن الأمير تشارلز كان سيقوم بزيارة تستمر أسبوعا للولايات المتحدة في فبراير/شباط أو مارس/آذار. وأضاف "ولكن تم إبلاغ الأمير بأدب أن رؤيته حول الأزمة الحالية (العراقية) غير مرحب بها", كما ذكرت الصحيفة البريطانية.

المصدر : الفرنسية