طائرة جديدة من انتاج شركة أمبراير تستخدمها القوات الجوية البرازيلية

قتل ثلاثة أشخاص وأصيب 13 آخرون بجراح حينما سقطت طائرة للقوات الجوية البرازيلية تحمل عسكريين وأقاربهم على بعد 3.5 كيلومترات من المدرج أثناء هبوط اضطراري.

وقالت متحدثة باسم سلطة المطار في العاصمة البرازيلية ساو باولو إن الطيار رصد عطلا في المحرك وحاول الهبوط اضطراريا لكنه فشل.

وقالت القوات الجوية إن الطائرة كانت تحمل خمسة عسكريين و11 مدنيا منهم طفلان. وقتلت امرأتان إحداهما زوجة الطيار كما قتل مساعده. وأصيب الطيار بجروح طفيفة. والطائرة المنكوبة من صنع شركة أمبراير البرازيلية لصناعات الطيران وهي رابع أكبر شركة لصنع الطائرات المدنية في العالم.

المصدر : رويترز