وكالة الطاقة تحذر من خطورة الوضع في كوريا الشمالية
آخر تحديث: 2002/12/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/22 هـ
اغلاق
خبر عاجل :البعثة القطرية: نحتفظ بحق الرد كتابيا على أي كلمة لبعثة البحرين
آخر تحديث: 2002/12/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/22 هـ

وكالة الطاقة تحذر من خطورة الوضع في كوريا الشمالية

كوريون جنوبيون يعرضون لافتات في سول تعبيرا عن احتجاجهم للبرنامج النووي لبيونغ يانغ (أرشيف)

أعرب رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي عن قلقه من خطوات كوريا الشمالية باتجاه تشغيل منشآت نووية مغلقة منذ عام 1994. وقال البرادعي لشبكة CNN من سريلانكا إن القلق الأكبر يكمن في بدء تشغيل محطة إعادة المعالجة التي تنتج البلوتونيوم الذي يمكن استخدامه بشكل مباشر في صنع أسلحة نووية، وأشار إلى أنه لا يوجد سبيل للتحقق من طبيعة نشاط المحطة.

ووصف المتحدث باسم الوكالة مارك غوزديكي الوضع في كوريا الشمالية بأنه خطير للغاية، وأكد في تصريحات من فيينا أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية لا يمكنها أن تضمن بأن المواد التي تنتج خارج رقابتها لن تستخدم لصنع أسلحة نووية، في إشارة إلى الوضع في مفاعل يونغ بيون شمالي العاصمة بيونغ يانغ.

صورة بالأقمار الاصطناعية لمفاعل يونغ بيون بكوريا الشمالية

وكان المتحدث أكد في وقت سابق أن كوريا الشمالية نقلت كميات جديدة من الوقود إلى المفاعل النووي الذي ينتج البلوتونيوم المستخدم في الرؤوس الحربية النووية. وأوضح أن الكوريين وضعوا حتى اليوم الخميس ألفا من قضبان المحروقات الجديدة داخل مجمع يونغ بيون الذي تبلغ قدرته خمسة ميغاواط.

وقد طالب الرئيس الكوري الجنوبي المنتهية ولايته كيم داي جونغ بأن تلعب بلاده دورا أساسيا في تسوية الأزمة الناجمة عن قرارات كوريا الشمالية في المجال النووي. وتعهد جونغ بعدم اعتماد التحرك نفسه الذي قامت به واشنطن لتسوية أزمة مماثلة حصلت قبل ثماني سنوات، وقال إن سول بقيت ذلك الحين في مرحلة أولى "على الهامش" وفي الأخير سددت مليارات الدولارات من أجل المفاعلات النووية التي تعمل بالماء المخفف.

وكان قد تم عام 1994 تجنب نزاع بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية بفضل اتفاق التزمت بمقتضاه بيونع يانغ بتجميد برامجها للتسلح النووي في مقابل تزويدها بمفاعلين نوويين يعملان بالماء المخفف من قبل كونسورتيوم دولي. وقامت كوريا الجنوبية العضو في الكونسورتيوم الذي ترأسه الولايات المتحدة بدفع 70% من الكلفة الإجمالية لهذا المشروع والمقدرة بـ 4.6 مليارات دولار.

المصدر : وكالات