مسلح ياباني يحتجز أربعة رهائن في بنك بكيوتو
آخر تحديث: 2002/12/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/12/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/22 هـ

مسلح ياباني يحتجز أربعة رهائن في بنك بكيوتو

قالت الشرطة اليابانية إن مسلحا يحتجز أربعة رهائن في بنك غربي اليابان أطلق سراح رهينة, ومازال يحتجز ثلاثة آخرين. وكان الرجل المسلح ببندقية على ما يبدو اقتحم في وقت سابق اليوم المقر الرئيسي لبنك كيوتو تشوو شينكين الواقع في منطقة مزدحمة بمدينة كيوتو غربي البلاد, واحتجز ثلاثة رجال وامرأة.

وقال متحدث باسم شرطة كيوتو إن المسلح البالغ من العمر 60 عاما طلب لقاء مدير البنك, وعندما رفض طلبه قام باحتجاز الرهائن الأربعة. وقد أفرج الرجل عن المرأة, إلا أنه ما زال يحتجز الثلاثة الآخرين في قاعة استقبال بالطابق السادس في البنك الذي تبلغ قيمة ودائعه 2.9 تريليون ين (24.10 مليار دولار) نهاية مارس/ آذار المقبل.

وأشار المتحدث إلى أن ضباط الشرطة يتفاوضون من أمام باب القاعة مباشرة مع الخاطف. وذكرت وكالة كيودو للأنباء أن الرجل الذي قالت إنه اقترض ما بين 300 و400 مليون ين من البنك طالب بإرسال ضابطات من الشرطة بدلا من الرهائن. وأضاف أن جميع الرهائن موظفون في البنك. وعرض تلفزيون فوجي لقطات فيديو صورها الرجل قبل الحادث يلمح فيها لقيامه باحتجاز رهائن وهو يحمل مسدسا.

وأفاد التلفزيون أن اللقطات تركت ليعثر عليها زملاء الرجل في الشركة التي يرأسها. وقالت كيودو نقلا عن وكالة الشرطة الوطنية إن هذا الحادث هو الـ 12 لاحتجاز رهائن في اليابان هذا العام.

ففي وقت سابق هذا الشهر احتجز نجار ومعه مسدس رجلا رهينة لمدة نحو 33 ساعة في بلدة تقع غربي طوكيو قبل أن تعتقله الشرطة. ووقع أكبر حادث لخطف رهائن باليابان في مايو/ أيار 2000 عندما خطف مراهق مسلح بسكين حافلة وقتل راكبا مسنا واحتجز ركابا آخرين رهائن لمدة 15 ساعة في مواجهة انتهت بدهم الشرطة للحافلة.

المصدر : وكالات