جندي جورجي أثناء دورية في وادي بانكيسي (أرشيف)

قضت المحكمة العليا في جورجيا بإعادة النظر في قرار أصدره المدعي العام بترحيل ثلاثة من المقاتلين الشيشان إلى روسيا.

وستعاد محاكمة المتهمين الثلاثة الذين ألقي القبض عليهم في أغسطس/آب الماضي في وادي بانكيسي على الحدود الجورجية الروسية. وكان محامو المتهمين قد ذكروا أن حقوقهم قد انتهكت أثناء نظر قضيتهم أمام محكمة تبليسي.

ومن المفترض أن تعقد الجلسة المقبلة للمحكمة في تبليسي الشهر المقبل. وينتمي الشيشانيون الثلاثة إلى مجموعة من ثمانية اعتقلوا بالقرب من الحدود الشيشانية وتطالب موسكو بتسلمهم.

وسيحاكم اثنان منهم في جورجيا لأنهم يحملون الجنسية الجورجية, ولكن النيابة لم تفصح بعد عن مصير الثلاثة الآخرين. يشار إلى أن محكمة حقوق الإنسان الأوروبية أعلنت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي أنها لن تعارض تسليم شيشانيين لروسيا, بعد التعهدات التي قطعتها روسيا باحترام حقوقهم.

من جهة أخرى كشفت مصادر في وزارة الداخلية الشيشانية الموالية لموسكو عن اغتيال أحد عناصر حزب شيشاني موال للروس بالرصاص في غروزني. وأوضحت المصادر أن مجهولين أطلقوا النار من أسلحة رشاشة على سيارة سعيد أمين عديزوف العضو في حزب الوحدة.

المصدر : وكالات