رؤوف دنكطاش
قال رئيس جمهورية شمال قبرص التركية رؤوف دنكطاش إنه سيطلب من الاتحاد الأوروبي بحث الانضمام مع تركيا, في حال فشلت مساعي توحيد شطري الجزيرة قبل انضمامها إلى الاتحاد في عام 2004.

ونقلت صحيفة مليت التركية عن دنكطاش قوله إنه أعد مسبقا مشروعا بديلا ليحل محل اقتراح الأمم المتحدة القائم على أساس نموذج الفيدرالية السويسرية. وأضاف أنه سيكون بإمكان الاتحاد الأوروبي إقامة علاقة مستقلة مع الشطر التركي من قبرص على غرار ما فعله مع الشطر اليوناني.

وأوضح دنكطاش أن ذلك يمكن أن يكون بالتزامن مع انضمام تركيا للاتحاد، وأن توحيد قبرص يمكن أن يتم أيضا خارج إطار الاتحاد الأوروبي. لكنه أعرب في الوقت نفسه عن أمله بإنجاز اتفاق توحيد الجزيرة قبل نهاية شهر فبراير/ شباط المقبل بعد إدخال تعديلات على خطة الأمم المتحدة للسلام.

وتدعو الأمم المتحدة حكومتي قبرص التركية واليونانية إلى إنجاز اتفاق بحلول نهاية شهر فبراير/ شباط المقبل تمهيدا لانضمامها إلى الاتحاد الأوروبي عام 2004. وعلى العكس من ذلك فإن الاتحاد الأوروبي سيوافق على انضمام الشطر اليوناني المعترف به دوليا فقط.

وتقول قبرص التركية إن خطة السلام التي اقترحتها الأمم المتحدة تقضي بترحيل 200 ألف من السكان وحرمانهم من الأراضي الزراعية ومصادر المياه. كما تشعر بالقلق لعودة بعض القبارصة اليونانيين الذين رحلوا عام 1974 إلى الشطر التركي مما يجعل القبارصة الأتراك أقلية خلال 10 أو 15 عاما.

المصدر : الفرنسية