فندق بارادايس بمدينة مومباسا بعد تفجيره (أرشيف)

أعلن قائد الشرطة في مدينة مومباسا الكينية أن أشخاصا مجهولين أضرموا النار في ملهى ليلي يملكه مواطن أوروبي بالمدينة في وقت مبكر اليوم، مما أسفر عن تدميره بشكل جزئي.

ويعد هذا الحادث الثاني من نوعه في مومباسا في غضون يومين فقط، فقد تعرض ملهى ليلي آخر يملكه أوروبي أيضا لهجوم مماثل يوم الأربعاء الماضي أدى إلى وقوع أضرار مادية كبيرة به.

ولم يستبعد قائد الشرطة الكيني أن يكون النزاع بين مالكَي الملهيين السبب الأساسي وراء هذين الحادثين.

وكانت مدينة مومباسا مسرحا لهجومين استهدفا مصالح إسرائيلية فيها، إذ فجر مجهولون سيارة مفخخة داخل فندق يملكه مستثمر إسرائيلي مما أسفر عن مقتل 11 كينيا وثلاثة إسرائيليين، كما تعرضت طائرة ركاب إسرائيلية إلى هجوم صاروخي بعد إقلاعها من مطار المدينة عقب الهجوم الأول بنحو خمس دقائق وعلى متنها 261 شخصا.

المصدر : الفرنسية