انقلابيو فيجي يعترفون باستخدام أسلحة إسرائيلية
آخر تحديث: 2002/12/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/12/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/28 هـ

انقلابيو فيجي يعترفون باستخدام أسلحة إسرائيلية

جورج سبايت (يمين) يغادر محكمة سوفا التي حكمت عليه بالسجن المؤبد بتهمة الخيانة العظمى (ارشيف)
قال متمردون شاركوا مع قائد الانقلاب في فيجي جورج سبايت قبل عامين إنهم استخدموا أسلحة أعطاها لهم السفير الإسرائيلي في البلاد للإطاحة بالحكومة التي كان يتزعمها ماهندرا تشودري, أول رئيس وزراء منحدر من أصل هندي.

وقال النقيب جوتامي ميسيفونو للمحكمة العليا, التي تجري جلسات استماع للانقلابيين المتهمين بالخيانة العظمى, إن الأسلحة الإسرائيلية التي كان ضمنها رشاشات من نوع عوزي, مكنت المتمردين من التغلب على القوات الأمنية والعسكرية.

وأضاف أن السفير الإسرائيلي هو الذي أحضر الأسلحة إلى فيجي وقدم للقوات الخاصة التي شاركت في الانقلاب بزعامة سبايت بنادق ورشاشات متطورة.

ويمثل أمام هيئة المحكمة كذلك كل من المسؤول السياسي تيموثي سيلاتولو والصحفي جو ناتا, ويواجه كلاهما تهمة الخيانة العظمى للمشاركة في الانقلاب الذي أطاح بحكومة تشودري واختطاف رهائن من أعضاء الحكومة.

وقد حكم على جورج سبايت بالسجن المؤبد بعد أن نجا بقرار رئاسي من عقوبة الإعدام التي قررتها المحكمة العليا في العاصمة سوفا. وتساءلت وسائل الإعلام في حينه عن سبب عدم محاكمة الذين شاركوا مع رجل الأعمال الفاشل في الانقلاب واحتجاز تشودري لمدة 56 يوما.

المصدر : وكالات