قوات أجنبية تستعد لمغادرة الكونغو (أرشيف)

اتهمت جمهورية الكونغو الديمقراطية ليبيا بنقل قوات وأسلحة إلى شمالي البلاد, بهدف مساعدة جماعة للمتمردين على شن هجوم على العاصمة كينشاسا.

وفي رسالة بعث بها إلى مجلس الأمن أمس الجمعة, قال السفير الكونغولي بالأمم المتحدة ندوكو بوتو إن ليبيا نقلت قوات وذخيرة وأسلحة ثقيلة وخفيفة في رحلات مكوكية بالطائرات إلى بلدتي جبادوليت وزونغو بمنطقة يحتلها مقاتلو حركة التحرير الكونغولية الشهر الماضي. وأضاف أن هذا التدخل الليبي يهدد بتعطيل جهود السلام، وفشل اتفاق بريتوريا الشامل الذي يجري التفاوض بشأنه في جنوب أفريقيا.

ودعا السفير الكونغولي مجلس الأمن إلى اعتبار هذه الخطوة انتهاكا لميثاق الأمم المتحدة، وإدانة كل من ليبيا وحركة التحرير الكونغولية. وحث أيضا على تحميلهما المسؤولية, في حال أدت تصرفاتهما إلى انهيار جهود دولية تقودها الأمم المتحدة لإنهاء الحرب الأهلية في البلاد.

وقال دبلوماسيون إن العديد من أعضاء المجلس أثاروا في وقت لاحق تساؤلات بشأن هذه الرسالة, خلال جلسة مغلقة عقدها مساعد الأمين العام للمنظمة الدولية جان ماري جوهينو. ونقلوا عن جوهينو قوله إن تقارير مماثلة صدرت من جمهورية أفريقيا الوسطى عن نقل قوات وأسلحة إلى الكونغو, ولكن لم يتم تأكيدها بعد.

المصدر : وكالات