شركة P-Tech الأميركية تنفي أي صلة لها بالإرهاب
آخر تحديث: 2002/12/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/12/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/6 هـ

شركة P-Tech الأميركية تنفي أي صلة لها بالإرهاب

البهو الرئيسي للشركة بعد إخلائها من الموظفين لتفتيشها
أدانت شركة
(P-Tech) الأميركية الصغيرة لتطوير برامج الكمبيوتر التي دهمها مسؤولون فدراليون أميركيون يوم الجمعة الماضي أي تلميح إلى أنها مولت منظمات أو أنشطة إرهابية.

وقالت الشركة في بيان لها إنها تدين أي نشاطات إرهابية, وتدعم جهود الحكومة الأميركية للعثور على من تصفهم بالإرهابيين وتقديمهم للعدالة. وأكدت أنها لم تمول أي منظمات متهمة بالإرهاب ولا أي أنشطة من هذا القبيل.

كما أوضحت (P-Tech) في بيانها أن برامج الكمبيوتر التي تطورها لم تصمم لاختراق شبكات الكمبيوتر للوكالات الحساسة الأميركية التي تعتبرها من عملائها، ومن بينها مكتب التحقيقات الفدرالي (FBI) وإدارة الطيران الفدرالي والقوات الجوية الأميركية ووزارة الطاقة.

وكانت هذه الشركة والتي تستخدم عدة وكالات اتحادية أميركية برامجها الاستشارية قد أكدت أن سجلاتها التجارية تخضع لمراجعة وكالات اتحادية متعددة كجزء من تحقيق مالي.

وقد وردت تقارير يوم الجمعة الماضي بأن مسؤولين دهموا مقر الشركة في كينسي بولاية ماساتشوستس, للتحقيق فيما إذا كانت خاضعة لسيطرة رجل الأعمال السعودي قاسم القاضي, وهو ضمن 12 رجل أعمال سعوديا اتهموا بتزويد تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن بملايين الدولارات.

وبعد مداهمة موظفي إدارة الجمارك الأميركية لمقر الشركة, نأى المدعي الأميركي لماساتشوستس مايكل سوليفان بنفسه عن تقارير إعلامية ومعلومات من مصادر أخرى لتنفيذ القانون تقول إن البحث جزء من التحقيق بشأن ما تسميه واشنطن الإرهاب.

المصدر : رويترز