جورج بوش

قال الرئيس الأميركي جورج بوش اليوم إن بلاده تقف جنبا إلى جنب مع مساعي تركيا للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي. وجاءت تصريحات بوش لدى استقباله في واشنطن زعيم حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا رجب طيب أردوغان.

من جهة أخرى دعا رئيس الوزراء التركي عبد الله غل اليوم الاتحاد الأوروبي إلى عدم "التحايل" على تركيا في قمة كوبنهاغن المزمعة في 12 و13 ديسمبر/ كانون الأول الجاري حيث سيدعو القادة الأوروبيون رسميا عشر دول للانضمام إلى عضوية الاتحاد.

وتأتي تصريحات غل بعد يوم من إعلان أغلبية كبيرة من وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي لدى اجتماعهم في بروكسل تأييدهم لاقتراح فرنسي-ألماني بفتح مفاوضات مع تركيا للانضمام إلى الاتحاد ولكن في يوليو/ تموز 2005 ضمن شروط محددة.

عبد الله غل

وقال غل أمام المجموعة البرلمانية لحزبه العدالة والتنمية في أنقرة إن تركيا تريد الحصول على المكانة التي تستحقها في عملية التوسيع.

وأضاف قائلا "إذا تعرضت تركيا للإجحاف في كوبنهاغن فإن ذلك سيكون نتيجة قرار سياسي للقادة الأوروبيين". وحذر غل مما وصفه بالتحايل واختلاق الأعذار في مواجهة سلوك بلاده "النزيه والحازم والشجاع".

وتأمل تركيا التي تحتل المرتبة الأخيرة من بين 13 دولة مرشحة للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي في الحصول من القمة الأوروبية على موعد لإطلاق مفاوضات الانضمام عام 2003، معتبرة أن تبنيها الإصلاحات الهادفة إلى تحسين وضع حقوق الإنسان يعطيها الحق في المطالبة بذلك.

غير أن النادي الأوروبي رفض حتى الآن الاستجابة لمطالب أنقرة داعيا إلى تطبيق هذه الإصلاحات وتقدم المعايير الديمقراطية الأوروبية في تركيا.

المصدر : وكالات