جنديان أميركيان في قاعدة بغرام الجوية (أرشيف)
أعلن مسؤول أفغاني اعتقال 16 شخصا جنوبي شرقي أفغانستان يشتبه بأنهم على علاقة بتنظيم القاعدة ونظام طالبان السابق. وقال القائد فضل محمد إن توقيف هؤلاء الرجال جرى أثناء حملة ملاحقة, نفذتها القوات الأميركية الخاصة والقوات الحكومية الأفغانية على مدى الأيام الثلاثة الأخيرة في مدينة سبين بولدك الأفغانية القريبة من الحدود الباكستانية.

وينتمي المعتقلون إلى الحزب الإسلامي الذي يتزعمه رئيس الحكومة الأسبق قلب الدين حكمتيار. وأكد المسؤول أن هوياتهم لن تكشف قبل انتهاء عمليات استجوابهم.

وتشتبه الولايات المتحدة بأن حزب حكمتيار شكل تحالفا مع ما تبقى من طالبان وتنظيم القاعدة, وبالوقوف وراء الهجمات الأخيرة على قوات التحالف الذي تقوده واشنطن في مناطق أفغانستان الحدودية مع باكستان.

وتقوم القوات الأميركية الخاصة ونظيرتها الحكومية بعملية مشتركة أيضا في مدينة قندهار معقل حركة طالبان السابقة والمناطق القريبة, للقضاء على المقاومة فيها. ويشارك ما بين سبعة وثمانية آلاف جندي أميركي في عملية اعتقال مقاتلي طالبان والقاعدة.

وتنشط المعارضة الأفغانية المسلحة ضد حكومة كابل جنوبي أفغانستان، وتتهم الحكومة الأفغانية مقاتلي القاعدة وطالبان وحكمتيار بمحاولة زعزعة استقرار البلاد من خلال القيام بتفجيرات.

المصدر : وكالات