مدير الموساد السابق يفضل إجراء حوار مع حماس
آخر تحديث: 2002/11/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/11/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/4 هـ

مدير الموساد السابق يفضل إجراء حوار مع حماس

إفرايم هاليفي

قال رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلي (الموساد) السابق إفرايم هاليفي إنه باعتبار أن إسرائيل ستبرم اتفاقا مع الفلسطينيين, فإنه لن يكون بإمكانها تجاهل حركة المقاومة الإسلامية حماس، لذا فإنه من الممكن إجراء حوار مع الحركة في المستقبل.

وأوضح هاليفي في تصريحات نشرتها صحيفة يديعوت أحرونوت اليوم أن حماس إذا أدركت أن إسرائيل مستعدة للحوار عبر تقديم خيار سياسي لها, فإنه يمكن أن تتوقف عن إرسال الفدائيين للقيام بهجمات ضد الإسرائيليين. لكنه أكد في نفس الوقت أنه من المبكر جدا عقد محادثات مع حماس، مشيرا إلى أن عقد مثل هذه المحادثات قد يكون مستحيلا ما دامت حماس ترسل الفدائيين.

وكانت حماس المعارضة لاتفاقات أوسلو عام 1993 والتي ظهرت إبان الانتفاضة الأولى عام 1987، تعهدت بالقتال ضد إسرائيل حتى زوال الاحتلال من كامل الأراضي الفلسطينية (عام 1967 وداخل الخط الأخضر عام 1948). لكنها أشارت إلى أنها ستدرس عقد هدنة مع إسرائيل إذا سحبت جيشها من الضفة الغربية وقطاع غزة.

وكان هاليفي ترأس الموساد في سبتمبر/ أيلول عام 1997 في أعقاب فشل في محاولته اغتيال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل في عمان. وقد عين قبل شهرين رئيسا لمجلس الأمن القومي, وهي لجنة استشارية تابعة للحكومة الإسرائيلية.

المصدر : الفرنسية