شرطة كمبوديا تؤمن المنطقة المحيطة بفندق في العاصمة إثر تعرضه لانفجارات عنيفة (أرشيف)
اقتحم أربعة مسلحين مجهولين الليلة الماضية مستشفى في منطقة نائية شمال غرب كمبوديا بعد ادعائهم أنهم مرضى وقاموا باحتجاز ما لا يقل عن عشرة أشخاص بينهم أطفال. وقالت مصادر محلية إن الخاطفين يطالبون بأموال وسيارات.

وقد هرعت قوات الأمن إلى المنطقة الواقعة على بعد 200 كلم شمال غرب العاصمة فنوم بنه وضربت حول مبنى المستشفى طوقا أمنيا، لكنها عادت وابتعدت عن الموقع خوفا من أن يطلق المسلحون الرصاص على الرهائن بعد إصابتهم طبيبا في المستشفى بجروح.

وأشار مصدر في الشرطة إلى أن الوضع خطير، وأن الخاطفين لم يتفاوضوا مع قوات الأمن حتى الآن. ولم تتمكن السلطات من معرفة هوية المسلحين. لكن المنطقة التي يقع المستشفى فيها ذات كثافة سكانية تنتمي إلى متمردي الخمير الحمر السابقين الذين قاتلوا إبان حرب أهلية استمرت 30 عاما في البلاد وانتهت قبل أربعة أعوام.

المصدر : رويترز