بيير بويويا
التقى الرئيس البوروندي بيير بويويا الأربعاء زعيم المتمردين الهوتو بيار نكورونزيزا في تنزانيا, لبحث احتمال التوصل إلى وقف إطلاق النار من أجل إنهاء نحو عقد من الحرب الأهلية.

وقال مسؤول بحركة التمرد المسماة بـ "قوى الدفاع عن الديمقراطية" إن الطرفين ناقشا خلال ساعتين سبل التغلب على القضايا الخلافية.

ويأتي هذا الاجتماع قبيل انعقاد قمة إقليمية بالعاصمة التنزانية دار السلام أوائل الأسبوع المقبل بشأن إحلال السلام في بوروندي.

في الوقت نفسه قال مسؤول تنزاني لم يذكر اسمه إن بويويا عقب اجتماعه مع نكورونزيزا عقد محادثات مع جاكوب زوما نائب رئيس جنوب أفريقيا ورئيس وفد الوساطة لإحلال السلام في بوروندي.

جندي بوروندي ينظر إلى أحد المنازل التي دمرها المتمردون (أرشيف)
وكانت حركة التمرد قد رفضت الأسبوع الماضي الاستمرار في مفاوضات السلام التي بدأت في تنزانيا بحجة أنها لم تستلم دعوة المشاركة في المحادثات.

وأعلن نكورونزيزا أن "قوى الدفاع عن الديمقراطية" ترغب بالمشاركة في المحادثات. وحمل الرئيس البوروندي مسؤولية منع الحركة من المشاركة. وقد انتهت المحادثات بين الجانبين في السابع من الشهر الحالي إلى طريق مسدود.

يذكر أن الحرب الأهلية الدائرة في بوروندي منذ عام 1993 بين الجيش الذي تسيطر عليه أقلية التوتسي وبين الحركات المتمردة من عرقية الهوتو أسقطت أكثر من 250 ألف قتيل.

المصدر : الفرنسية