قمة بوش وبوتين تركز على العراق وتوسيع الناتو
آخر تحديث: 2002/11/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/11/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/18 هـ

قمة بوش وبوتين تركز على العراق وتوسيع الناتو

بوتين وبوش أثناء زيارتهما مقبرة بيسكاريو فيسكوي في سان بطرسبرغ (أرشيف)
يعقد الرئيسان الأميركي جورج بوش والروسي فلاديمير بوتين لقاء القمة المرتقب بينهما بعد ظهر اليوم. وتركز القمة غير الرسمية بين الزعيمين على القضايا المتعلقة بتوسيع عضوية حلف الأطلسي والسياسة الأميركية تجاه العراق. وسوف يعقد اللقاء في بوشكين قرب مدينة سان بطرسبرغ التي سيصلها بوش قادما من العاصمة التشيكية براغ عقب مشاركته في أعمال قمة حلف الناتو.

وأعلن الرئيس الأميركي أنه يسعى لطمأنة موسكو تجاه هذا التوسيع الذي عارضته مدة طويلة. وأكد أيضا أن واشنطن تعتبر النزاع الروسي الشيشاني قضية روسية داخلية.

وكان مستشار للرئيس الروسي قد اعتبر أن توسيع الحلف ليضم ثلاثا من دول البلطيق يثير قلق موسكو ولكنه يبعث أيضا على بعض التفاؤل، في الوقت الذي تعارض فيه روسيا توسيع الحلف شرقا.

وأكد الرئيس بوش في مقابلة مع محطة تلفزة روسية أن واشنطن ستحترم مصالح روسيا الاقتصادية في العراق إذا تمت الإطاحة بالرئيس العراقي صدام حسين من السلطة.

وقال بوش إن واشنطن ستضع في اعتبارها مصالح روسيا الطويلة الأمد في العراق حيث يرجع تعاونها الواسع النطاق مع العراق في قطاع النفط إلى العهد السوفياتي, وأضاف أن الولايات المتحدة تأمل أن يوافق الرئيس العراقي على التخلي عن أسلحة الدمار الشامل دون الحاجة للجوء إلى القوة.

وتعقد هذه القمة بدلا من اللقاء الذي كان مقررا في أواخر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي في المكسيك التي لم يتمكن بوتين من السفر إليها بسبب عملية احتجاز الرهائن في أحد مسارح موسكو.

ولن يتاح لبوش وبوتين الوقت الكافي لعقد محادثات موسعة تتناول جميع التفاصيل في علاقات البلدين لأن الرئيس الأميركي سيتوجه سريعا إلى فيلنيوس للقيام بزيارة تاريخية إلى العاصمة الليتوانية حيث سيلتقي رؤساء دول جمهوريات البلطيق الثلاث.

المصدر : الجزيرة + وكالات