عشرات النيجيريين يسقطون صرعى مسابقة ملكة جمال العالم
آخر تحديث: 2002/11/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/11/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/18 هـ

عشرات النيجيريين يسقطون صرعى مسابقة ملكة جمال العالم

ارتفع عدد قتلى أعمال شغب وقعت في مدينة كادونا شمالي نيجيريا احتجاجا على استضافة مسابقة ملكة جمال العالم إلى أكثر من 50 شخصا فضلا عن إصابة نحو ثلاثمائة آخرين بجروح معظمهم في حالة خطرة.

وقال متحدث باسم الصليب الأحمر "إن أعدادا كبيرة من المواطنين قتلوا لا نعرف بالضبط عددهم .. أكثر من 50 شخصا"، وأضاف أن 200 شخصا ممن أصيبوا بجروح حالتهم خطرة.

وفرضت السلطات النيجيرية في مدينة كادونا حظر التجوال وأغلقت المدارس والمحال التجارية أبوابها، وانتشر المئات من الجنود وأفراد الشرطة في المدينة لإحلال الأمن، وأطلقوا الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرات الاحتجاج.

وأعلن متحدث باسم ولاية كادونا أن الشرطة والجيش أعادا النظام إلى شوارع المدينة بعد المواجهات التي أدت إلى اشتعال النار في عدد كبير من الأبنية منها كنيستان ومسجد.

وتوجد أكثر من 90 ملكة جمال من جميع أنحاء العالم في نيجيريا خلال شهر رمضان مما أثار موجة استياء لدى المسلمين النيجيريين الذين يمثلون غالبية سكانية.

وقد حذرت عدة جماعات إسلامية قبل أشهر من احتجاجات على تنظيم مسابقة ملكة جمال العالم. وتعهد الإسلاميون الذين يطلقون على المسابقة "موكب العري" بعرقلة إقامة الحدث. وقال المنظمون إن الرئيس أولوسيغون أوباسانجو ألغى مقابلة مع المتسابقات خشية إغضاب المسلمين.

واندلعت أعمال الشغب بعد أن نشرت صحيفة (هذا اليوم) الأربعاء الماضي مقالا دافعت فيه عن تنظيم مسابقة ملكة جمال العالم في نيجيريا واعتبره المسلمون مسيئا وأحرقوا مكتب الصحيفة. وزعمت الصحيفة في المقال أن النبي محمد عليه الصلاة والسلام "كان سيختار زوجة له من إحدى المتسابقات لو شاهد المسابقة". وقد تراجعت الصحيفة عما ورد في المقال ونشرت اعتذارا على مدى يومين.

وتعد كادونا واحدة من أكثر المدن النيجيرية توترا وقد انقسمت إلى مناطق مسيحية ومناطق مسلمة منذ وقوع اشتباكات دامية عام 2000 قتل فيها أكثر من ألفي شخص.

المصدر : وكالات