الجنرالان هبمرتو كيوروس (يسار) وأرتورو أكوستا ( يمين) أثناء حضورهما جلسات المحاكمة الشهر الماضي
أصدرت محكمة عسكرية مكسيكية الجمعة حكما بسجن اثنين من جنرالات الجيش بعد إدانتهما لتقاضيهما رشوة من عصابة مخدرات مقابل الحصول على معلومات عن عمليات مكافحة المخدرات في البلاد. وذلك في محاكمة تاريخية سمح لوسائل الإعلام بحضورها.

وتلا القاضي دومينغو سوسا الحكم على الجنرال المتقاعد هبمرتو كيوروس بالسجن 16 عاما يقضيها في سجن عسكري، والسجن 15 عاما على الجنرال أرتورو أكوستا. وأوضحت المحكمة أن الجنرالين قد يفرج عنهما بعد قضائهما عامين من مدة الحكم عام 2004.

كما قضت المحكمة بتجريد الجنرالين من رتبتيهما العسكرية ومنعهما من ارتداء زي عسكري في المستقبل. وقال شهود خلال المحاكمة إن الجنرالين كانت لهما علاقات بعصابة جواريس الدموية التي كان يترأسها فيما مضى أمادو كاريلو فيونتس الذي اشتهر بلقب (ملك الأجواء) لدخوله بطائرات محملة بالكوكايين إلى الولايات المتحدة.

المصدر : رويترز