زيمين (يمين) وهو غين تاو (يسار) يتوسطهما زهو رونجغي أثناء عزف السلام الوطني للصين

اختير هو غين تاو صباح اليوم لزعامة الحزب الشيوعي في الصين على رأس جيل جديد من القادة انتخبوا أعضاء في اللجنة الدائمة للمكتب السياسي للحزب وهي أعلى هيئة قيادية للحزب.

واعتلى هو غين تاو (59 عاما) قمة هرم السلطة في الصين, وجاء وو بانغو في المرتبة الثانية ومن المتوقع أن يتولى منصب رئيس البرلمان في مارس/ آذار المقبل.

وتتألف اللجنة التي انتخبت صباح اليوم في ختام المؤتمر السادس عشر للحزب الشيوعي من تسعة أعضاء بينهم ستة من حلفاء الزعيم السابق جيانغ زيمين في إشارة واضحة إلى أن الرجل الذي رأس الحزب لثلاثة عشر عاما سيحتفظ بنفوذه بعد تقاعده.

وفور انتخابه تعهد الرئيس الجديد للحزب الشيوعي الصيني بمواصلة الإصلاحات الاقتصادية لكنه لم يذكر أي تفاصيل محددة بشأن كيفية مواجهة عدد من المشكلات مثل البطالة وتداعي النظام المصرفي. ونقلت وكالة أنباء شينخوا عن غين تاو قوله إن "الحزب بأكمله والشعب بجميع طوائفه سيتحد بشكل أوثق وسيركز على البناء والتنمية من أجل مواصلة السير على طريق إصلاح الصين والانفتاح وجهود التحديث".

وتم أيضا انتخاب وون جياباو في اللجنة الدائمة نائبا لرئيس الوزراء ويفترض أن يخلف رئيس الوزراء الحالي زهو رونغجي في مارس/ آذار المقبل.

أما الزعيم السابق للحزب جيانغ زيمين فقد احتفظ بمنصب رئيس اللجنة العسكرية المركزية بالحزب، وهي لجنة تتولى قيادة القوات المسلحة في الصين.

وانتخب غين تاو والجنرالين جو بوشيونغ وكاو جانغشوان نوابا لرئيس اللجنة، ولم تحدد المصادر الصينية إلى متى سيبقى جيانغ رئيسا للجنة.

وكان سلف زيمين الزعيم الأسبق للحزب دنج زياوبنغ احتفظ برئاسة اللجنة عامين بعد خروجه من اللجنة الدائمة للمكتب السياسي للحزب في عام 1987. لكن مراقبين يعتقدون أن زيمين سيبقى على الأرجح في موقعه باللجنة حتى الدورة السنوية للبرلمان والمقرر انعقادها في مارس/ آذار القادم.

المصدر : وكالات