مسلمون أستراليون عقب الفراغ من صلاة الجمعة بأحد مساجد مدينة سيدني أول الشهر الحالي

قررت أستراليا اليوم حظر أربع مجموعات اعتبرتها إرهابية, وعززت سلطاتها القضائية بإبرام اتفاقات تعاون مع الولايات المتحدة وبريطانيا وقوات الشرطة الرئيسية في آسيا.

ونشرت الحكومة الفدرالية لائحة بأسماء أربع مجموعات إسلامية اعتبرها القانون الجديد إرهابية، وينص هذا القانون على إصدار عقوبة السجن 25 عاما على الذين ينتمون إليها.

وأوضح المدعي العام الأسترالي داريل وليامز أنه تطبيقا للقانون تعتبر مجموعة أبو سياف الفلبينية والجماعة الإسلامية المسلحة والمجموعة السلفية للدعوة والقتال الجزائريتان وحركة المجاهدين ومقرها باكستان جماعات إرهابية.

كما أدرج تنظيم الجماعة الإسلامية الذي ينشط في جنوب شرق آسيا الذي يشتبه بأنه وراء تفجيرات بالي في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي على القائمة السوداء الأسترالية.

وأعلنت الشرطة الفدرالية الأسترالية اليوم أنها أبرمت اتفاقات مع الهيئات القضائية في ماليزيا وتايلند وسنغافورة التي سيتم تبادل المعلومات معها, وستسمح بإجراء تحقيقات مشتركة عن النشاطات الإجرامية.

وأكد مسؤول في الشرطة الأسترالية أن هذه الاتفاقات ستزيد التعاون عبر الحدود ضد الجرائم خصوصا في مجالي تهريب المخدرات والهجرة السرية. وقال إن رجال الشرطة في السفارات الأسترالية بلندن وواشنطن وكوالالمبور سيتعاونون بشكل وثيق مع مكتب التحقيقات الفدرالي والشرطة البريطانية والماليزية.

المصدر : الفرنسية