أولوسيغون أوباسانجو

ألغى الرئيس النيجيري أولوسيغون أوباسانجو استقبالا كان مقررا للمشاركات في مسابقات اختيار ملكة جمال العالم المقامة في أبوجا مراعاة لمشاعر المسلمين، حسب المنظمين لهذه المنافسة.

وقال مسؤول في المسابقة طلب عدم الكشف عن اسمه إن اجتماع المشاركات في المسابقة مع الرئيس أوباسانجو تأجل أكثر من مرة، وهو ما تم تفسيره على أنه إلغاء للقاء المتفق عليه من جانب كبير موظفي القصر الرئاسي الذي يدين بالإسلام.

وأضاف المسؤول أن كبير الموظفين يرفض فكرة إجراء هذه المسابقة برمتها. ولم يعلق المتحدث باسم الرئيس النيجيري على تصريحات المنظمين في هذا الخصوص.

ووصلت أكثر من ثمانين متسابقة إلى العاصمة النيجيرية أبوجا منذ يوم الاثنين، وتوجهن اليوم إلى مدينة كالابار جنوبي نيجيريا للتصوير قبل حفل المسابقة الرئيسي الذي سيجرى في أبوجا في السابع من ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وكان من المقرر أن تجرى هذه المنافسة خلال هذا الشهر إلا أنه تم تأجيلها حتى انتهاء شهر رمضان المبارك مراعاة لمشاعر المسلمين الذين يمثلون الأغلبية السكانية في نيجيريا.

وقد هددت جماعات مسلمة في نيجيريا بالعمل على إفشال هذه المنافسة ووصفتها بأنها عرض للتعري. وحاول الوزير المسؤول عن العاصمة الفدرالية التخفيف من غضب الجماعات المسلمة بتعهده بعدم السماح للمتسابقات بالخروج من الفندق في أبوجا بأزياء مخلة، وبقين داخل الفندق منذ وصولهن إلى أن غادرن إلى كالابار.

وأصبحت النيجيرية أغباني ديراغو أول امرأة أفريقية تفوز بلقب ملكة جمال العالم عام 2001 وهو ما أعطى بلادها حق استضافة مسابقة العام الحالي. وتعقد نيجيريا آمالا على استضافتها للمسابقة لدعم السياحة في بلد يعتمد على صادرات النفط في الحصول على أكثر من 90% من الإيرادات الأجنبية.

المصدر : رويترز