الناتو يرغب في استبعاد أوكرانيا وبيلاروسيا من قمة براغ
آخر تحديث: 2002/11/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/11/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/8 هـ

الناتو يرغب في استبعاد أوكرانيا وبيلاروسيا من قمة براغ

ألكسندر لوكاشينكو وليونيد كوتشما
عبر حلف شمال الأطلسي (الناتو) عن قلقه من احتمال حضور الرئيسين الأوكراني ليونيد كوتشما والبيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو قمته المقرر عقدها في العاصمة التشيكية براغ الأسبوع القادم، رغم التلميحات التي أرسلت لهما بأن حضورهما غير مرحب به.

وقال دبلوماسي بارز من الناتو إن زعماء الحلف سيكونون في غاية السعادة, في حال إعلان كلا الرئيسين كوتشما ولوكاشينكو بأنهما لن يحضرا القمة بسبب وجود ارتباطات أخرى لديهما. وقال دبلوماسي آخر إن رسائل عدة بعثت لهما مفادها "إن من غير المناسب حضوركما إذا ما أردتما الحفاظ على ما تبقى لبلديكما من علاقات مع الحلف".

ويحق لكلا الرئيسين حضور اليوم الثاني من قمة الناتو التي ستبدأ يوم 21 من الشهر الجاري وتستمر ليومين, بمشاركة زعماء من 46 دولة عضوا في مجلس الشراكة الأوروبية الأطلسية. ولكن أيا منهما غير مرحب به في القمة، لوكاشنيكو بسبب حكمه الأتوقراطي ومعارضته لتوسيع الناتو وكوتشما بسبب مزاعم بيعه أسلحة للعراق.

وردا على ذلك استدعت الخارجية في بيلاروسيا عددا من سفراء الناتو لديها, ونقلت لهم استنكارها لعدم الترحيب بحضور وفدها إلى القمة. وقالت الوزارة في بيان إن أي قرار يمنع الوفد البيلاروسي من المشاركة في قمة براغ سيظهر أن الناتو يتعامل بطريقة انتقائية مع أحد أعضاء المجلس.

ومن المتوقع أن تدعو قمة براغ سبع دول أوروبية شرقية إلى الانضمام للحلف هذا العام. والدول المرشحة إضافة إلى رومانيا وبلغاريا هي ليتوانيا ولاتفيا وأستونيا وسلوفينيا وسلوفاكيا.

المصدر : رويترز