الأمم المتحدة تدافع عن الأغذية المعدلة وراثيا لأفريقيا
آخر تحديث: 2002/11/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/11/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/8 هـ

الأمم المتحدة تدافع عن الأغذية المعدلة وراثيا لأفريقيا

أحد الأسواق المحلية في زامبيا(أرشيف)
وجه برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة اليوم انتقادات حادة لمراقبي حقوق الإنسان الذين يعملون في إطار المنظمة الدولية, بسبب تشكيكهم المتكرر بسلامة الأغذية المعدلة وراثيا والمقدمة كمنح غذائية لأفريقيا.

فقد كرر المقرر الخاص للحق في الغذاء التابع للأمم المتحدة جين زيغلر اعتراضاته على تلك الأغذية. وقال إن الشركات متعددة الجنسية تحقق أرباحا من استخدام تلك الأغذية أكثر مما تحققه الدول التي تعاني من الجفاف. وأكد زيغلر خطورة هذه الأغذية على الصحة العامة في المدى المتوسط والبعيد.

ورد المتحدث باسم برنامج الغذاء العالمي بالقول إن زيغلر غير مؤهل لإصدار مثل هذه البيانات. وذكر أن كلا من منظمة الصحة العالمية والاتحاد الأوروبي لم يجدا أن الأغذية المعدلة وراثيا الموجودة في السوق حاليا يمكن أن تشكل خطرا على الصحة العامة. وأضاف المتحدث أن 14 مليون شخص يواجهون المجاعة في زيمبابوي وزامبيا وملاوي وموزمبيق ودول أخرى.

وأعلن برنامج الغذاء العالمي الاثنين أنه -وبالتشاور مع السلطات في زامبيا- قام بتوزيع كميات من الذرة الأميركية المطحونة التي قد تحتوي على أغذية معدلة وراثيا على لاجئين في زامبيا الأسبوع الماضي, رغم الحظر الذي تمارسه الحكومة هناك على مثل تلك الأغذية. ومنعت الحكومة الزامبية الأغذية المعدلة وراثيا, بعد تقرير العلماء هناك أن تلك الأغذية قد تشكل ضررا على الصحة العامة.

المصدر : رويترز