سفينة حربية ألمانية تدخل ميناء جيبوتي شرقي أفريقيا (أرشيف)
واصل الجيش الأميركي استعداداته لتوسيع نطاق عملياته العسكرية ضد تنظيم القاعدة خاصة في منطقة القرن الأفريقي. ولم تتأثر هذه الاستعدادات بالخطط الأميركية لضرب العراق, حيث صرح مسؤولون بوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن الوزارة تعتزم إقامة مراكز قيادة في منطقة القرن الأفريقي لإدارة العمليات الأميركية ضد تنظيم القاعدة هناك.

وتلقت الفرقة الثانية لمشاة البحرية (المارينز) في معسكر لوغون بولاية كارولينا الشمالية أوامر بنشر المئات من جنودها للقيام بعمليات مشتركة في القرن الأفريقي.

وتتمركز بالفعل قوة تتألف من 800 جندي من قوات العمليات الخاصة ومشاة البحرية في جيبوتي لمواجهة عناصر من القاعدة في هذه المنطقة.

وأضافت مصادر البنتاغون أن هذه القوات لم تشن أي عملية حتى الآن وتركز التدريب وتوسيع اتصالاتها مع القوات الحكومية في الصومال وإثيوبيا وإريتريا وكينيا واليمن, لكنها تقوم بالتفتيش عن قادة تنظيم القاعدة وخصوصا في اليمن.

المصدر : الفرنسية