شركة دانماركية توقف أنشطتها في المستوطنات الإسرائيلية
آخر تحديث: 2002/10/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/10/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/2 هـ

شركة دانماركية توقف أنشطتها في المستوطنات الإسرائيلية

دبابة إسرائيلية تحرس مستوطنة نتساريم في قطاع غزة (أرشيف)
قررت مجموعة "غروب فور فالك" العالمية الدانماركية وضع حد لأنشطتها في مراقبة المستوطنات اليهودية بالضفة الغربية احتراما للقرارات الدولية التي تعتبر هذه المستوطنات غير شرعية.

وتنشط هذه المجموعة، التي تعنى بشؤون الأمن، في المستوطنات اليهودية الواقعة بالأراضي الفلسطينية منذ أن قامت بشراء 50% من أسهم شركة "هاشميرا وربوريشن ليميتد" الإسرائيلية في مارس/ آذار 2002. وأثارت هذه الأنشطة انتقادات شديدة اللهجة في الدانمارك من قبل وسائل الإعلام وأعضاء الحكومة والمعارضة وخبراء في القانون الدولي.

واتخذت المجموعة هذا القرار بعد استشارة رجال قانون في جامعة كوبنهاغن والمركز الدانماركي لحقوق الإنسان ووزارة الخارجية الدانماركية. وقال نيلز بيدرسن المسؤول عن الإعلام في "غروب فور فالك" إن رجال القانون المستقلين الذين تمت استشارتهم استنتجوا أن هذه الأنشطة لا تنتهك المعاهدات الدولية السارية ولا القانون الدولي. وأضاف "لكننا اخترنا التخلي عن هذه الأنشطة لأننا لا نريد أن نساهم في دعم وضع يتناقض مع توصيات الأمم المتحدة والقانون الدولي".

وقال بيدرسن "لقد كانت نيتنا حسنة عندما قمنا بشراء نصف أسهم شركة هاشميرا التي لا تمثل عملياتها في الضفة الغربية سوى 1% من مجمل أنشطتها". وذكر بيدرسن أن أنشطة المجموعة طابعها دفاعي ووقائي بحت، والحراس الذين تعهد إليهم هذه المهمات لا يقومون بمهمات المراقبة التي تنفذها الشرطة والجيش بل يكلفون من قبل المستوطنين أنفسهم.

المصدر : الفرنسية