جانب من تظاهرة نيويورك أمس
شهدت أكثر من 24 مدينة في الولايات المتحدة أمس الأحد -بينها نيويورك وشيكاغو وسياتل وواشنطن وبورتلاند وهيوستن وأتلانتا- مظاهرات شارك فيها آلاف الأشخاص, احتجاجا على تدخل عسكري محتمل ضد العراق.

ونظمت التظاهرات مجموعة تطلق على نفسها اسم (ليس باسمنا), وتضم حركات سلمية عارضت في السابق قصف أفغانستان وتعارض اليوم التدخل العسكري في العراق. وحسب تقديرات صحفية فإن نحو 20 ألف شخص شاركوا في مسيرة في متنزه السنترال بارك بنيويورك. وقالت الشرطة إنها أوقفت شخصين بتهمة الإخلال بالنظام العام.

وقد رفع المتظاهرون لافتات تطالب بـ "تغيير النظام في واشنطن" وتصف الرئيس جورج بوش بـ"الإمبراطور المجنون". واتهم المتظاهرون الرئيس الأميركي بأنه يتحرك بدوافع شهوة السلطة والهيمنة على احتياطات النفط فيما يتعلق بالتخطيط لضرب العراق. واتهموه أيضا بالكذب على الشعب بشأن الحاجة لضرب بغداد والحرب على الإرهاب.

وتلت مجموعة من المتظاهرين من مختلف الأعمار -ضمت زعماء مسلمين ومحاربين قدامى أميركيين- ما أطلقوا عليه اسم "تعهد المقاومة" الذي يقول جزء منه "ليس باسمنا ستشنون حربا لا نهاية لها وليس باسمنا ستغزون البلاد وتقصفون المدنيين وتقتلون مزيدا من الأطفال".

المصدر : وكالات