صدام حسين أثناء لقائه نائبة الرئيس الفيتنامي نجوين ثي بنه في بغداد (أرشيف)
أعلنت السفارة البريطانية في العاصمة الفيتنامية هانوي أن زيارة الجنرال السير مايكل ووكر رئيس هيئة الأركان العامة للجيش البريطاني إلى فيتنام أجلت "بناء على طلب وزارة الدفاع الوطني الفيتنامية".

ولم يعط أي سبب رسمي للتأجيل لكن مراقبين يقولون إنه قد يكون مرتبطا بتأييد بريطانيا لموقف الولايات المتحدة بشأن العراق الذي تتهمه واشنطن بتطوير أسلحة دمار شامل.

ويؤيد رئيس الوزراء البريطاني توني بلير بقوة موقف الرئيس الأميركي جورج بوش بشأن عمل عسكري على العراق إلا إذا سمح بتفتيش كامل غير مقيد عن الأسلحة.

وقالت فيتنام، التي تؤيد عموما سياسة عدم التدخل ضد أي دولة، إنها تعارض أي عمل عسكري على العراق الذي تربطها به علاقات دبلوماسية. ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من الحكومة.

وكانت زيارة ووكر ستمتد خلال الفترة بين 6 و10 أكتوبر/ تشرين الأول، وتستهدف تعزيز العلاقات بين قوات الدفاع في البلدين. وتقدم بريطانيا المشورة لفيتنام بشأن تحديث جيشها.

يشار إلى أن نائبة الرئيس الفيتنامي نجوين ثي أجرت محادثات مع الرئيس العراقي صدام حسين ببغداد في مارس/آذار الماضي.

المصدر : رويترز