تقدم المحامي البريطاني الشهير عمران خان يساعده فريق من كبار المحامين بدعوى إلى المدعي العام والشرطة البريطانية لإلقاء القبض على رئيس الأركان الإسرائيلي السابق شاؤول موفاز الذي يقوم هذه الأيام بزيارة إلى بريطانيا بدعوة من مؤسسة يهودية بهدف جمع تبرعات.

وجاءت هذه الخطوة بعدما قام عدد من أهالي الضحايا الفلسطينيين بتوكيل المحامي للقيام بدعوى قضائية ترتكز على ثلاث تهم رئيسة هي مشاركة موفاز في تنفيذ سياسة الاغتيالات، ومنحه جيش الاحتلال صلاحية نسف بيوت المشتبه في قيامهم بعمليات فدائية، وإشرافه على الجيش أثناء تنفيذ مذبحة جنين في أبريل/نيسان الماضي.

وأشار فريق المحامين، الذي يضم أيضا المحامي البريطاني من أصل فلسطيني ميشيل عبد المسيح الحائز على لقب "مستشار الملكة"، إلى أن القانون البريطاني يتيح متابعة المشتبه في ارتكابهم أو تورطهم في ارتكاب جرائم تعد انتهاكا لاتفاقية جنيف وغيرها من الاتفاقات الدولية الأخرى.

وتقود الرابطة الإسلامية في بريطانيا حملة ضد زيارة موفاز، بدأتها بالاحتجاج لدى وزارة الداخلية في لندن تعارض منح "مجرم الحرب" الإسرائيلي تأشيرة زيارة إلى الأراضي البريطانية، كما دعت الرابطة الجمهور الإسلامي في بريطانيا هناك للاحتجاج على الزيارة، ونشرت ملفا مفصلا عن جرائم موفاز طوال تاريخه العسكري وأحدثها ما ارتكبه في جنين ونابلس.

المصدر : الجزيرة