مصادمات عنيفة بين أنصار باعشير والشرطة الإندونيسية
آخر تحديث: 2002/10/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/10/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/22 هـ

مصادمات عنيفة بين أنصار باعشير والشرطة الإندونيسية

مصادمات بين أنصار باعشير وقوات الشرطة

وقعت مصادمات عنيفة اليوم بين الشرطة الإندونيسية وأنصار أبو بكر باعشير زعيم منظمة مجاهدي إندونيسيا لدى ترحيله بالقوة من المستشفى بسولو إلى جاكرتا للتحقيق معه بشأن التهم الموجهة إليه. وقال مراسل الجزيرة في إندونيسيا إن مئات من أنصار باعشير اشتبكوا مع الشرطة أثناء عملية الترحيل من المستشفى مما أدى إلى وقوع إصابات في صفوف الجانبين.

وأضاف أن الشرطة تعمدت على ما يبدو ترحيل باعشير من المدخل الأمامي للمستشفى لإظهار الجهود التي تبذلها في محاربة ما تسميه "الإرهاب" فيما كان بالإمكان تجنب المصادمات وترحيله بهدوء من بوابة خلفية.

ويتهم باعشير بالوقوف وراء محاولة لاغتيال الرئيسة الإندونيسية ميغاواتي سوكارنو بوتري، كما تتهم جهات غربية جماعته بأنها على صلة بتنظيم القاعدة وهو ما نفاه باعشير بشدة.

وقال أحد محامي باعشير إنه نقل إلى مستشفى كارماغاتي العسكري في جاكرتا للتحقيق معه. ويستعد فريق المحامين الذي يتولى مهمة الدفاع عن باعشير لمقاضاة الشرطة في مقاطعة جنوبي جاكرتا بسبب اعتقاله واحتجازه.

وقد أدخل باعشير المستشفى قبل عشرة أيام بسبب وعكة صحية ألمت به، ولم يوجه إليه أي اتهام حتى الآن في حادث تفجير بالي الذي أودى بحياة نحو 190 شخصا.

على صعيد آخر تعتزم الحكومة الإندونيسية تأسيس جهاز لتنسيق الجهود التي تبذلها المؤسسات الإندونيسية في مكافحة ما تسميه الإرهاب. وقال وزير الأمن الإندونيسي سوسيلو بامبانغ إن الجهاز سيتبع وزارته، وسيتولى مهمة التنسيق بين المعلومات الاستخبارية والإجراءات القانونية والجهود الدولية لمكافحة الإرهاب.

وأضاف أن الحكومة ستطلب من البرلمان الذي يستأنف جلساته اليوم تمرير الإجراءات التي اتخذتها لمكافحة الإرهاب، وأكد أنه لن تتم إساءة استخدامها حيث بإمكان الشعب إخضاعها للرقابة عن طريق البرلمان.

وكانت الحكومة قد أصدرت مرسومين لمكافحة الإرهاب يقضيان بتنفيذ عقوبة الإعدام بحق من يدانون بارتكاب أعمال إرهابية، والسماح باعتقال المشتبه بهم مددا طويلة دون محاكمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات