واشنطن تتهم ستة أميركيين يمنيين بمساندة تنظيم القاعدة
آخر تحديث: 2002/10/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/10/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/16 هـ

واشنطن تتهم ستة أميركيين يمنيين بمساندة تنظيم القاعدة

صور خمسة من المعتقلين الستة بتهمة الانتماء لتنظيم القاعدة في مدينة بافالو بولاية نيويورك
أعلنت السلطات القضائية الأميركية أنها وجهت أمس اتهامات بدعم ما سمته منظمة إرهابية إلى ستة أميركيين ينحدرون من أصل يمني يشتبه بانتمائهم إلى إحدى الخلايا النائمة التابعة لتنظيم القاعدة في شمال ولاية نيويورك.

وقال المدعي العام في بافالو مايكل باتل في بيان إن الستة سيمثلون أمام محكمة اتحادية في بافالو شمال نيويورك اليوم, وسيواجهون في حال ثبوت التهمة عليهم عقوبة السجن لمدة 15 عاما كحد أقصى. وأوضح أنهم اتهموا بعد مثولهم أمام القضاء بتقديم "دعم ومحاولة تقديم دعم مادي لمنظمة إرهابية أجنبية".

ووجه ممثلو الادعاء الأميركيون الاتهام بعد خمسة أسابيع من اعتقال الستة في منطقة لاكاوانا بنيويورك قرب بافالو, بناء على أقوال أدلى بها اثنان منهم بأنهم التحقوا بمعسكر للقاعدة قرب قندهار جنوب أفغانستان خلال صيف 2001.

والستة هم ساهم علوان (29 عاما) ومختار البكري (22 عاما) وياسين طاهر (24 عاما) وفيصل غلاب (26 عاما) ويحيي جوبا (25 عاما) وشافل مسعد (24 عاما). وما زال خمسة منهم قيد الاعتقال, في حين أفرج بكفالة عن ساهم علوان لأنه لم يبق طوال المدة التي قضاها الآخرون في التدريب, وأكد أنه غادر المعسكر بعدما علم ما المقصود من هذه التدريبات.

وقال محاموهم إنهم كانوا قد توجهوا إلى باكستان المجاورة للاستزادة بالمعرفة عن العقيدة الإسلامية, وإنهم لم يكونوا أعضاء في خلية نائمة تخطط لشن هجوم على الولايات المتحدة.

وتشتبه السلطات أيضا بأن رجلين آخرين ينتميان إلى خلية القاعدة النائمة ويقطنان في لاكاوانا أيضا ولكنهما فرا ويوجدان حاليا في اليمن.

المصدر : وكالات