خلافات التمويل تهدد توسيع الاتحاد الأوروبي
آخر تحديث: 2002/10/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/10/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/16 هـ

خلافات التمويل تهدد توسيع الاتحاد الأوروبي

أخفق وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي مجددا في التوصل إلى اتفاق بشأن تمويل توسيع الاتحاد بضم عشرة أعضاء جدد من شرق أوروبا بحلول عام 2004. وذلك وسط خلافات عميقة حول مستقبل السياسة الزراعية العامة التي تستهلك نسبة كبيرة من ميزانية الاتحاد.

ورغم إعطاء الوزراء الضوء الأخضر لتوسيع الاتحاد بعد الاستفتاء الإيجابي الذي جرى في إيرلندا، إضافة موافقتهم على توزيع جديد لأعضاء البرلمان الأوروبي، فإن الخلافات بشأن التمويل بين أعضاء الاتحاد تهدد خطط استكمال محادثات ضم الدول العشر في قمة كوبنهاغن المقررة يوم 12 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وحذرت الرئاسة الدانماركية للاتحاد من أن عملية التوسيع لن تتم إذا لم يتوصل قادة الدول الأعضاء إلى اتفاق خلال قمتهم المقبلة يومي الخميس والجمعة المقبلين. وحث وزير الخارجية الدانماركي بير ستيغ مولر في ختام اجتماع مع نظرائه الـ15 في الاتحاد الأوروبي بلوكسمبورغ قادة دول الاتحاد على إتمام اتفاق التمويل خلال قمة نهاية الأسبوع في بروكسل.

وقد استبعد دبلوماسيون في لوكسمبورغ نجاح زعماء الاتحاد الأوروبي في التوصل إلى اتفاق بشأن التمويل. ويتركز الخلاف حول حجم التمويل، إذ تطالب ألمانيا ودول أخرى تسهم في ميزانية الاتحاد بأكثر مما تستفيد منها، بخفض مبلغ 25 مليار يورو الذي اقترحته اللجنة التنفيذية لدعم الدول المرشحة للانضمام بين عامي 2004 و2006. وتقول هذه الدول إن المبلغ يجب ألا يتجاوز 21.4 مليار يورو.

المصدر : وكالات