جنديان هنديان أثناء تدريبات في غابة تشاكوتي قرب الحدود مع باكستان (أرشيف)
تبدأ القوات المسلحة الهندية والأميركية مناورات مشتركة في غضون أيام في منطقة أغرا على بعد 200 كلم جنوب شرق العاصمة نيودلهي. ويشارك في هذه المناورات حوالي 100 جندي أميركي يتمركزون حاليا في مدينة تاج محل حيث فرضت قوات الشرطة والجيش الهندي إجراءات أمنية مشددة.

وقالت مصادر عسكرية هندية إن هذه التدريبات تهدف بشكل أساسي لتطوير قدرات عناصر القوات الجوية الهندية وخاصة فرق الصيانة والقوات الأرضية.

وكانت قوات البلدين البحرية قد نفذت مناورات مشتركة في المحيط الهندي نهاية الشهر الماضي, وأجريت مناورات أخرى في ألاسكا انتهت يوم 11 أكتوبر/تشرين الأول الجاري شاركت فيها وحدات المظلات الهندية وعناصر من المدفعية الأميركية ومروحيات "شينوك" في المحيط الهادئ.

وتأتي هذه المناورات في إطار جهد تدعيم التعاون العسكري بين البلدين بعدما رفعت واشنطن كل العقوبات المفروضة على نيودلهي العام الماضي إثر انضمام الهند إلى ما يسمى التحالف على الإرهاب بقيادة الولايات المتحدة بعد هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001.

وتوقف التعاون العسكري بين نيودلهي وواشنطن إثر التجارب النووية الهندية عام 1998 التي أدت إلى فرض هذه العقوبات.

المصدر : الفرنسية