مقاتلات من نمور التاميل شمال سريلانكا أثناء احتفال أقيم بذكرى مقتل أول امرأة خلال 20 عاما من النزاع (أرشيف)

يصل نائب وزير الخارجية النرويجي فيدار هيلغيسين إلى سريلانكا يوم الأحد المقبل لإجراء محادثات مع مسؤولين حكوميين وزعيم نمور التاميل فيليوبيلي برابهكاران الذي يلتقيه لأول مرة، وذلك في إطار الوساطة التي تقوم بها بلاده لإحلال السلام في سريلانكا.

وقال بيان صادر عن السفارة النرويجية بكولومبو إن المحادثات ستركز على التحضير لجولة المحادثات القادمة بين طرفي النزاع المقررة في تايلند أواخر شهر أكتوبر الجاري، كما تتطرق إلى تأسيس قوة مهام مشتركة تحدد الإصلاحات الضرورية العاجلة والمؤسسات التي ستنفذها.

وكانت جولة أولى من المحادثات بين الطرفين ركزت الشهر الماضي على إعادة إعمار مناطق تعرضت للدمار جراء حرب أهلية استمرت زهاء عقدين من الزمان وأسفرت عن 64 ألف قتيل.

تجدر الإشارة إلى أن النرويج ساعدت على التوصل إلى وقف لإطلاق النار في فبراير/ شباط الماضي بين القوات الحكومية ومقاتلي التاميل.

المصدر : رويترز