قوات بادشاه خان في أحد المواقع خارج مدينة خوست (أرشيف)

اندلع قتال عنيف بمدينة خوست شرقي أفغانستان بين القوات الحكومية والجماعات الموالية للزعيم القبلي بادشاه خان.

وقال متحدث باسم محافظ خوست إن جماعة خان دخلت خوست من منطقة ناظر شاه في الجانب الغربي من المدينة. وكانت تلك الجماعة قد سيطرت على منطقة ناظر شاه خلال الأسبوعين الماضيين.

وأضاف المتحدث أن القوات الحكومية تمكنت من السيطرة على المنطقة, مشيرا إلى أن قوات خان غادرتها, وأن القوات الحكومية استولت على كميات كبيرة من الأسلحة.

يذكر أن قوات خان اندحرت الشهر الماضي عندما أجبرتها القوات الحكومية على مغادرة خوست التي كانت تسيطر فيها على بنايات حكومية. ويحاول خان الذي يرأس قبيلة زادران القوية منذ عدة أشهر السيطرة على خوست ومقاطعة بكتيا المجاورة, بعد أن منعه وجهاء قبليون من تولي زمام السلطة في بكتيا.

اعتقال منفذ هجمات

جندي يلقي القبض على أحد أفراد حركة طالبان في مطار كابل (أرشيف)
من جهة أخرى, اعتقل الجيش الأفغاني شخصا اعترف بارتكابه سلسلة من الهجمات الصاروخية على مطار مدينة جلال آباد. وقال ضابط أفغاني رفض ذكر اسمه إن محمد وسيم اعتقل وبحوزته قاذفة صواريخ غربي المطار خلال محاولته شن هجمة جديدة على المطار.

وأشار المتحدث إلى أن المعتقل قد يكون على صلة بتنظيم القاعدة وزعيمه بن لادن والذي كان يدير معسكرات للتدريب في جلال آباد خلال فترة حكم طالبان. وأوضح المتحدث أن المعتقل اعترف بشن عدة هجمات متفرقة على المطار خلال الأشهر القليلة الماضية.

وذكرت وسائل الإعلام الرسمية الأحد الماضي أن قوات الأمن وجدت سبع قذائف صاروخية معدة للهجوم على أطراف مدينة كابل، ولكنه من غير الواضح ما إذا كانت هذه القذائف هي سبب التحذيرات الأمنية الأخيرة أم لا.

المصدر : وكالات