بدأ الناخبون في أوغندا يوما ثانيا من التصويت في انتخابات المجالس المحلية التي يتنافس فيها أكثر من 300 مرشح. وكان من المقرر أن تنتهي عملية التصويت في يومها الأول الجمعة إلا أنها مددت بسبب هطول الأمطار.

وقد تمكن الناخبون في ثلاث مناطق انتخابية فقط من أصل 56، من الإدلاء بأصواتهم أمس بعد هطول أمطار غزيرة أدت أيضا إلى تأخير وصول أوراق وصناديق الاقتراع إلى ما بعد منتصف اليوم.

وتأجلت عمليات التصويت في بعض المناطق بسبب وصول أوراق الاقتراع على مناصب مستشاري المجالس المحلية فقط، وبقي المسؤولون حتى آخر اليوم في انتظار وصول قوائم رؤساء المجالس. ورغم هذه الظروف فإن مسؤولين قالوا إن الإقبال كان مشجعا في الانتخابات التي تجرى بنظام الترشيحات الفردية، إذ إن نظام الحكم في أوغندا يحظر وجود الأحزاب.

المصدر : الفرنسية