واشنطن تمدد حالة الاستنفار تحسبا لهجمات إرهابية
آخر تحديث: 2002/1/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/1/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/20 هـ

واشنطن تمدد حالة الاستنفار تحسبا لهجمات إرهابية

توم ريدج
مدد مكتب التحقيقات الفدرالي (FBI) حالة الاستنفار التي أعلنها في الثالث من الشهر الماضي بشأن احتمال وقوع هجمات إرهابية في الولايات المتحدة إلى 11 مارس/ آذار القادم. وهذه هي المرة الرابعة التي يمدد فيها الـ FBI حالة الاستنفار منذ هجمات 11 سبتمبر/ أيلول الماضي على نيويورك وواشنطن.

وقال متحدث باسم مكتب الأمن الداخلي غوردن جوندرو إن تمديد الاجراءات الأمنية الاستثنائينة استند إلى استمرار وصول كم هائل من المعلومات الجديرة بالثقة إلى مكتب التحقيقات الفدرالي والتي تحذر من احتمال تعرض البلاد لهجمات جديدة.

وأضاف أن وزير الأمن الداخلي توم ريدج قرر إصدار تحذير جديد للأجهزة الأمنية على وجه الخصوص وليس للمواطنين الأميركيين. وأوضح أن ريدج لا يرى أي داع لإصدار تحذير جديد للمواطنين، لكنه مازال يطلب منهم توخي الحذر واليقظة.

وقال مسؤولون أميركيون إن التحذير وجه إلى 18 ألفا من هيئات تنفيذ القانون في مختلف أنحاء الولايات المتحدة مساء الأربعاء الماضي. وقال مسؤول في الـ FBI طلب عدم الكشف عن اسمه إن المعلومات التي وصلت لم تحدد الأهداف المحتملة في الولايات المتحدة أو في الخارج ولا طبيعة هذه الهجمات.

المصدر : الفرنسية