أعلن وزير الداخلية البلجيكي أن عدد طلبات اللجوء تقلصت في العام الماضي عن العام الذي سبقه بنسبة 42.5%. وأشاد الوزير بعدد من الإجراءات التي اتخذتها بلاده من أجل الحد من اللجوء إليها.

وأوضح وزير الداخلية البلجيكي أنطوان دوكين أن عدد الأشخاص الذين طلبوا اللجوء في بلجيكا في العام 2001 بلغ 24549 في مقابل 42691 في العام 2000.

وقال الوزير في بيان له "هذا تدن ملحوظ في إطار أوروبي يشهد ارتفاعا في عدد طالبي اللجوء". وذكر البيان أن أبرز دول طالبي اللجوء في العام 2001, هي روسيا (2424 طلبا) والجزائر (1709) وجمهورية الكونغو الديمقراطية (1371).

كما أعرب وزير الداخلية عن ارتياحه "لنجاح سياسة اللجوء" في بلجيكا لعام 200،1 وكشف عن تأثير بعض التدابير كاستبدالها بالمساعدة المالية التي كانت تقدم إلى طالبي اللجوء مساعدة عينية.

وذكر أيضا أنه زار عددا من الدول التي يطلب رعاياها اللجوء "للحد من أعداد الراغبين في الهجرة السرية الذين يتوجهون إلى بلجيكا بذريعة تقديم طلب لجوء". وأشار البيان من جهة أخرى إلى التشدد في تطبيق "سياسة العودة والإبعاد" في العام الماضي. وأضاف أن 15 ألف شخص قد تم إبعادهم عن الأراضي البلجيكية وأن حوالي ستة آلاف منهم أعيدوا إلى بلدانهم.

المصدر : الفرنسية