المقاتلون الشيشان ينفون مقتل مائة منهم
آخر تحديث: 2002/1/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/1/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/20 هـ

المقاتلون الشيشان ينفون مقتل مائة منهم

أصلان مسخادوف
نفى متحدث باسم الرئيس الشيشاني أصلان مسخادوف مقتل مائة من المقاتلين الشيشان في معارك مع القوات الروسية جنوب شرق العاصمة غروزني، وقال مسؤول بالإدارة الشيشانية الموالية لروسيا إن تسعة جنود روس قتلوا وأصيب سبعة في هجمات للمقاتلين الشيشان.

فقد نفى المتحدث باسم الرئيس مسخادوف وقوع هذه الخسائر متهما المتحدث باسم الكرملين لشؤون الشيشان سيرغي ياسترجيمبسكي بالعمل على تضليل الرأي العام في روسيا.

جاء ذلك بعد يوم واحد من إعلان المصادر الروسية أن الجنود الروس قتلوا أكثر من 100 مقاتل شيشاني في عملية عسكرية كبيرة تشنها على معاقلهم جنوب شرق الشيشان، مؤكدة أن الأساليب الجديدة التي تتبعها هذه القوات حققت نجاحا كبيرا في الأيام القليلة الماضية.

في المقابل قال مسؤول بالإدارة الشيشانية الموالية لروسيا إن تسعة جنود روس على الأقل قتلوا وأصيب سبعة آخرون في اشتباكات دارت بين القوات الروسية والمقاتلين الشيشان في الأربع والعشرين ساعة الماضية جنوب شرق غروزني.

مصرع مسؤول شيشاني
من ناحية أخرى ذكرت وكالة إنترفاكس أن نائب وزير الحالات الطارئة في الإدارة الشيشانية الموالية لروسيا توفي اليوم متأثرا بجروح أصيب بها السبت الماضي في غروزني إثر حادث مسلح مع جنود من القوات الفدرالية.

ونقلت الوكالة عن مصدر في وزارة الحالات الطارئة الروسية قوله إن نائب الوزير روسلان أيونوسوف أصيب برصاص بندقية رشاشة في 29 ديسمبر/ كانون الأول عندما حاول التدخل لوقف مدرعة روسية فتحت نيرانها على سيارة أحد معاونيه.

وكان أيونوسوف قد صعد على متن المدرعة عندما أطلقت نيران رشاشاتها وانطلقت فجأة باتجاه مبنى النيابة العامة الشيشانية. وقام جندي يتمركز على سطح هذا المبنى بفتح النار باتجاه المدرعة مما أدى إلى إصابة نائب الوزير برصاصتين. وأشارت الوكالة إلى أن جنديين كانا على متن الدبابة اعتقلا وفتحت النيابة العامة الشيشانية تحقيقا في الحادث.

المصدر : وكالات