قال متحدث عسكري بجنوب أفريقيا إن الجيش سوف يعاقب جنود شاركوا في إضراب بشوارع العاصمة بريتوريا احتجاجا على ارتفاع الأسعار والأوضاع الاقتصادية وحقوق العمال. وأضاف المتحدث باسم وزارة الدفاع أن الإضراب كان غير قانوني، وسبب قلقا لقيادة الجيش.

وأكد المتحدث العسكري سام مهوانازي أنه يوجد أجهزة متنوعة على مستو عال يمكن أن تستقبل مثل هذه الشكاوى من بينها اتحاد الدفاع الوطني.

وذكر اتحاد الدفاع الوطني لجنوب أفريقيا من جانبه أن أكثر من 200 جندي شاركوا في الإضراب أمس لتقديم مذكرة تحمل شكواهم.

وقال منظم الاتحاد جيف دوبازانا إن الجنود يريدون رفع مستوى معيشتهم وأن يتفاوض اتحاد الدفاع الوطني نيابة عنهم من أجل رفع الأجور.

كما تدعو مذكرة الجنود أيضا إلى إعادة النظر في النظام الحالي للمحاكم العسكرية وتجريم الأخطاء في العمل.

المصدر : الفرنسية