لوكسمبورغ تحتجز سائقي شاحنات من أوروبا الشرقية
آخر تحديث: 2002/1/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/1/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/18 هـ

لوكسمبورغ تحتجز سائقي شاحنات من أوروبا الشرقية

تحتجز السلطات في لوكسمبورغ حوالي 150 من سائقي الشاحنات من أوروبا الشرقية للتحقق من الجهة التي قامت باستخدامهم بشكل غير قانوني. وأثارت هذه القضية ضجة كبرى في وسائل الإعلام، في حين تعهدت السلطات النمساوية بإقرار تشريعات تحد من الاستخدام غير القانوني للعاملين في مجال النقل.

وتقوم نقابات العمال والصليب الأحمر والجمعيات الخيرية بإسكان وإطعام هؤلاء السائقين. وقالت مصادر في نقابات العمال إن سائقي الشاحنات هم ضحايا "العبودية المعاصرة" الذين أجبروا على العمل لساعات طويلة مقابل أجور متدنية.

ودعا زعيم نقابات العمال الحكومة في رسالة وجهها بهذا الخصوص إلى تشديد الضوابط على شركات النقل بالشاحنات التي تنشط في لوكسمبورغ بسبب معدلات الضرائب المنخفضة. وكشفت مصادر في نقابات العمال عن أن الكثير من هؤلاء السائقين يعملون بشكل غير قانوني من دون الحصول على وثائق تأمين أو ضمان اجتماعي، كما أن الجهات التي قامت بتشغيلهم لم تدفع لهم أجورا منذ أشهر.

وقال الصليب الأحمر الذي يتولى رعاية 50 من السائقين إنهم لا يملكون أوراق عمل قانونية. وذكر الصليب الأحمر أن أعدادا أخرى منهم لا يزالون محتجزين في كل من فرنسا وإسبانيا والبرتغال وإيطاليا ودول أوروبية أخرى في ظروف مشابهة. وقالت المتحدثة باسم الصليب الأحمر إن العمل جار مع لوكسمبورغ من أجل تأمين عودة هؤلاء السائقين إلى بلدانهم عن طريق رحلات جوية مؤجرة.

المصدر : أسوشيتد برس