نفى وزير الداخلية الفرنسي الأسبق شارل باسكوا دفع أي فدية لإطلاق سراح الرهائن الفرنسيين بلبنان في مايو/أيار 1988، يأتي ذلك في الوقت الذي يحقق فيه القضاء الفرنسي في فضحية اختلاس جزء من أموال هذه الفدية.

وقال باسكوا في تصريحات لإذاعة فرنسية إنه يمكن التأكد من ذلك بسهولة لأن مبالغ الفدية تدفع عادة من صناديق خاصة. وأضاف باسكوا في تصريحات لراديو فرانس إنفو أن وزارة الداخلية الفرنسية لم تدفع أي أموال لتسهيل عملية الإفراج. ويترأس باسكوا حاليا حزب التجمع من أجل فرنسا اليميني.

ونفى النائب الأوروبي جان شارل مارشياني من جهته دفع أي فدية لإطلاق سراح الرهائن الفرنسيين وذلك بعد أن اتهمت زوجته باختلاس مبلغ من فدية دفعت لهذا الغرض. وكان مصدر قضائي قال إن ماري دانيال فور المقربة من وزير الداخلية آنذاك شارل باسكوا, وكريستيان مارشياني زوجة النائب مارشياني أوقفتا في الحادي والعشرين من ديسمبر/كانون الأول الماضي بتهمة التورط في عمليات غسل أموال واستغلال نفوذ بشكل خطير.

وأضاف المصدر نفسه أن ذلك يأتي في سياق تحقيق قضائي فتح في يونيو/حزيران الماضي بعد تلقي النيابة العامة في باريس مذكرة تشير إلى اختلاس جزء من فدية قد تكون دفعت لإطلاق سراح رهائن فرنسيين في لبنان عام 1988.

ونفت كريستيان مارشياني تهمة تلقي أي مبالغ أو اختلاس جزء من الفدية. وقال بيان أصدره محامي مارشياني أنه إذا كانت المذكرة التي أرسلها جهاز تابع للاستخبارات الفرنسية تحتوي على معلومات صحيحة فإنه يجب إرسال الملف إلى محكمة العدل الجمهورية لأن مسؤولين كبارا متورطون في هذه المسألة.

وكانت مارشياني أوقفت مدة يومين وخرجت بكفالة ويمنع عليها مغادرة العاصمة الفرنسية بانتظار التحقيق. أما زوجها فكان يعمل مستشارا لدى وزير الداخلية آنذاك شارل باسكوا خلال المفاوضات التي جرت عامي 1987 و1988 لإطلاق سراح الرهائن الفرنسيين.

وقالت صحيفة فرنسية إن الاستخبارات الفرنسية كشفت هذه العملية وإن المبالغ التى دفعت إلى الخاطفين أودعت في حساب سويسري باسم اثنين من اللبنانيين من عائلة صفا لعبا دور الوسيط بين حكومة شيراك والخاطفين.

وقدرت صحيفة "ليست ريبوبليكان" نقلا عن مصادر الشرطة قيمة الفدية بثلاثة ملايين دولار وأن السيدتين تسلمتا مبالغ نقدية قدرت بحوالي 200 ألف دولار من الأخوين صفا.

وكانت الحكومة الفرنسية في حينها وعلى رأسها الرئيس الفرنسي الحالي جاك شيراك نفت باستمرار أن تكون دفعت أي فدية لتحرير الرهائن الخمسة روجيه أوك وجان لوي نورماندان وجان بول كوفمان ومارسيل كارتون ومارسيل فونتين.

المصدر : وكالات