النمسا والتشيك تتفقان على وقف الحرب الكلامية
آخر تحديث: 2002/1/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/1/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/6 هـ

النمسا والتشيك تتفقان على وقف الحرب الكلامية

فاتسلاف هافل
أجرى الرئيس النمساوي توماس كلستل اتصالا هاتفيا بنظيره التشيكي فاتسلاف هافل في محاولة لتهدئة الحرب الكلامية بين البلدين بشأن محطة الطاقة النووية الجديدة في تيميلين.

وقال بيان صادر عن مكتب الرئيس النمساوي إن الرئيسين اتفقا على أن الهجمات المتبادلة بين البلدين الجارين ستعمل على زيادة حدة الأزمة بينهما وليس تهدئتها، وقد وافق الرئيس التشيكي على الإدلاء ببيان عام يستعرض فيه ما دار في المحادثة الهاتفية بينه وبين نظيره النمساوي.

وكان رئيس الوزراء التشيكي ميلوس زيمان قد وصف الزعيم السياسي النمساوي يورغ هايدر بأنه "نازي محترف" وذلك في مقابلة نشرت أمس السبت، واعتبرت مقولته هذه آخر تصعيد في الحرب الكلامية بين الحكومة التشيكية وزعيم حزب الحرية النمساوي جورج هايدر التي بدأت الأسبوع الماضي.

وبدأ حزب الحرية حربه على التشيك بمطالبة الحكومة في فيينا بمعارضة انضمام التشيك لعضوية الاتحاد الأوروبي والمتوقعة عام 2004 ما لم تعمل براغ على إغلاق محطة تيميلين النووية الواقعة على بعد 60 كلم من الحدود بين البلدين والتي تؤكد الحكومة التشيكية أنها آمنة ولا تشكل أي تهديد.

المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية: