وفد عسكري إسرائيلي في الصين لبحث صفقة ملغاة
آخر تحديث: 2002/1/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/1/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/26 هـ

وفد عسكري إسرائيلي في الصين لبحث صفقة ملغاة

صينية أثناء تدريبات طويلة الأجل للتحديث العسكري (أرشيف)
يقوم وفد عسكري إسرائيلي بزيارة رسمية إلى بكين للتباحث مع المسؤولين الصينيين بشأن صفقة ملغاة لبيع أنظمة رادار للإنذار المبكر محمولة جوا من نوع فالكون، وتقدر قيمة الصفقة بنحو 250 مليون دولار مع احتمال مناقشة التعويض عن إلغاء الصفقة.

وقال متحدث باسم السفارة الإسرائيلية إن الزيارة جزء من المفاوضات التي تجري منذ بضعة أشهر للوصول إلى تسوية بشأن الصفقة الملغاة، وأشار إلى أن الوفد الإسرائيلي قد يثير على الأرجح مسألة التعويض.

ورفض المتحدث التعقيب عما قد يعرضه الوفد على بكين لكن أجهزة الإعلام الإسرائيلية قالت إن إسرائيل سوف تقترح تعويضا قدره 230 مليون دولار.

ويرأس الوفد الإسرائيلي المدير العام لوزارة الدفاع الإسرائيلية عاموس يارون، ومن المتوقع أن تستمر المباحثات بضعة أيام.

وقالت الصين الشهر الماضي إن إسرائيل يجب أن تقترح "حلا مرضيا" بعد أن ألغت صفقة الأسلحة في يوليو/ تموز الماضي، لكنها لم تقل ما هو الشكل الذي يجب أن يتخذه هذا الحل.

يذكر أن مشروع الصفقة العسكرية التي أبرمت في عام 1996 تتمثل في محاولة إسرائيل بيع بكين طائرات إنذار مبكر متطورة تعرف باسم أواكس من نوع فالكون ينتجها قطاع الصناعات ‏‏الجوية الإسرائيلي. وقد ألغت إسرائيل الصفقة بضغط من الإدارة الأميركية التي تتخوف من احتمال استخدام تلك المنظومات ضد المقاتلات التايوانية والأميركية في أي صراع مسلح قد يندلع مستقبلا مع تايوان.

وهدد الكونغرس الأميركي في وقت سابق بالعمل على عرقلة المعونات المالية التي تحصل عليها إسرائيل من واشنطن والبالغة قرابة 2.8 مليار دولار سنويا منها 1.8 مليار دولار معونات عسكرية، وهي أعلى معونة أميركية يحصل عليها بلد أجنبي في العالم.

المصدر : رويترز